تركة سعودية تكتب على 13 متراً من الورق وتدخل موسوعة "غينيس".. شاهد

تم النشر: تم التحديث:

تستعد إحدى الأسر السعودية لتسجيل أطول قسمة ميراث لـ40 شخصاً توفوا في البلاد بموسوعة غينيس للأرقام القياسية، حيث يصل طول "المناسخة" إلى 13 متراً بعرض متر ونصف، حيث مكث هذا الإرث 30 عاماً دون تقسيم.

وقال المحكّم بوزارة العدل السعودية الشيخ عبدالله الأحمد لموقع "العربية نت" "هذه المسألة تسمّى في علم الفرائض بالمناسخة، حيث يموت الشخص فلا تقسم تركته حتى يموت ورثته، أو بعضهم، وسمّيت بذلك لأن الأيدي تناسخت المال وتناقلته، وهي من أصعب أبواب الفرائض".

وأوضح الأحمد أن تقسيم هذه المناسخة استمر أكثر من عام؛ نظراً لافتقاد بعض الصكوك الرئيسية، وصعوبة قراءة البعض الآخر، إضافة إلى صعوبة تقدير النسب بالقراريط والأمتار لتوزيعها على الوارثين.

وتمت كتابة المناسخة في 3 رولات من الورق حتى تم حلّ القسمة، ونقلها إلكترونياً عن طريق ثلاثة برامج وطابعات خاصة لطولها.

وأشار الأحمد إلى أن علم الفرائض يحتاج لمراجعة مستمرة لازدياد نوازل العصر، وهناك صعوبات قد تؤخر تقسيم الميراث، وهي عدم وعي وفهم بعض الوارثين، فيشترط أن يكون له نصيب في جميع العقارات والمزارع وغيرها، وهذا أمر محال، خاصة إذا كان الورث عالياً (درجة القرابة) والورثة أعدادهم كبيرة.