أردني يثير الرعب على متن طائرة ألمانية عندما حاول إسقاطها بفتح باب الطوارئ

تم النشر: تم التحديث:

تمكن أفراد طاقم طائرة "لوفتهانزا" من السيطرة على راكب من أصول أردنية حاول فتح باب الطوارئ بهدف إسقاطها وهاي على ارتفاع 10 آلاف متر أثناء توجهها من فرنكفورت إلى بلغراد.

الحادث الذي جرى الساعة 10:45 صباحاً من يوم الأحد 6 ديسمبر/كانون الأول 2015، أثار الرعب بين الركاب عندما قفز راكب في أحد الصفوف الأمامية محاولاً فتح باب الطوارئ بعد أن وصلت الطائرة إلى ارتفاع 30 ألف قدم.

لكن لحسن الحظ أن أفراداً من فريق صربيا لكرة اليد كانوا بالقرب من باب الطوارئ وتمكنوا من السيطرة عليه في الوقت المناسب.

الرجل كان قد طالب قبلها طاقم الطائرة بفتح باب قمرة القيادة، ثم حاول فتح باب الطوارئ بعد ذلك.

وقال متحدث باسم شركة لوفتهانزا لصحيفة "بليد" الألمانية إن الراكب ردد إنه "يريد لقاء ربه مع بقية الركاب".

وأضاف المتحدث أن الطائرة وصلت بسلام إلى مطار بلغراد بالعاصمة الصربية دون أن يقع أذى للركاب رغم أجواء الرعب التي سيطرت عليهم طوال الرحلة.

ورفض متحدث باسم الشركة الكشف عن اسم الراكب أو جنسيته، في حين تحدثت وسائل إعلام صربية عن أن الشخص أردني يحمل جواز سفر أميركي.

ويذكر أن باب الطوارئ لا يمكن فتحه بسهولة في الحالات العادية.

و قامت شرطة مطار بلغراد بتوقيف الراكب الذي أثار المشكلة بهدف التحقيق معه.

ardny