البرلمان المصري يبدأ أولى جلساته نهاية العام.. وحزب النور يطلب من نوابه الوقوف للسلام الوطني

تم النشر: تم التحديث:
EGYPTIAN PARLIAMENT
social media

قال المستشار مجدي العجاتى وزير الشئون القانونية ومجلس النواب أن أول جلسة للبرلمان سوف تعقد قبل نهاية شهر ديسمبر/ كانون الأول 2015 أي قبل بداية العام الجديد.

وأشار خلال مداخلة هاتفية مساء السبت 5 ديسمبر/ كانون الأول 2015 مع فضائية "سي بي سي" إلى أن أول التشريعات التى سيتقدم بها، هى "العدالة الانتقالية" و"دور العبادة"، و"الإعلاميين والصحفيين".

وكان التصويت في الانتخابات البرلمانية التي استمرت أكثر من شهر ونصف قد انتهى مساء الأربعاء الماضي.

واتسمت بضعف نسب المشاركة والغياب شبه الكامل لكل الأصوات المعارضة للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي سيعزز قبضته على السلطة في وجود برلمان مؤيد له.

إلى ذلك قالت مصادر بحزب النور (السلفية) أن نواب الحزب في البرلمان سيقفون للسلام الجمهوري، ولتحية العلم حال وجودهم في أي مناسبة يتم فيها رفع العلم

المصادر أكدت بحسب موقع "اليوم السابع"، إن الحزب نبه جموع نوابه بالوقوف للسلام الجمهوري، وعدم تكرار ما حدث في برلمان 2012، حيث وقف بعض النواب بينما جلس البعض الآخر لظنه أن الوقوف للسلام الجمهوري حرام شرعاً، مشيرة إلى أن الحزب طالب قياداته بعدم مخالفة القانون الذي ينص على احترام العلم والسلام الجمهوري.