شاهد.. طفل سعودي يتحدى الموت والسلطات ويقود سيارة بسرعة جنونية

تم النشر: تم التحديث:

في وقتٍ تعاني فيه السعودية من زيادة حوادث السيارات، وفي ظل توجهٍ عام لدى السلطات لوضع كاميرات مراقبة السرعة في الطرقات لمحاولة تقليل نسبة هذه الحوادث، أظهرت لقطات فيديو طفلاً سعودياً وهو يقود سيارة بسرعة جنونية تصل إلى حوالي 130 كم في الساعة بأحد الشوارع.

اللقطات أظهرت الطفل مبتسماً بينما يوجه الكاميرا إلى عداد السرعة متفاخراً بتجاوزه السرعة غير القانونية، ثم قام بالتلويح بيده قبل انتهاء التصوير الذي استمر 20 ثانية.

تعكس لقطات الفيديو شغف المراهقين السعوديين بتجاوز السرعات الجنونية في شوارع المملكة لكسب رهانات وتحديات الإنترنت بقيادة السيارات بسرعة فائقة.

وقد لاقت هذه الظاهرة انتقادات عدة، وخرجت دعوات تطالب بالسيطرة على الأبناء، والحيلولة بينهم وبين هذه الظاهرة، بحسب ما نشرته صحيفة غلف نيوز الإماراتية.

موقع "أخبار الخليج" نقل عن أحد المدوّنين قوله: "أصبحت السيارات في السعودية كالقنابل الموقوتة التي يمكن أن تنفجر في أية لحظة نظراً لإهمال هؤلاء الأولاد وانعدام مسؤولية الأسرة".

وأضاف "هذه الظاهرة كانت دارجة لدى المراهقين، أما الآن أصبحنا نراها في أعمار حتى أصغر من عمر المراهقة".

يأتي ذلك في وقت تسجل فيه السعودية حادثة مرورية في الثانية الواحدة وحوالي 17 حالة وفاة يومياً في حوادث السير، حسب بيانات وزارة الصحة السعودية.

وسجل عام 2012 نحو 598,300 حادث، بمعدل 1614 حالة يومياً و67 واقعة في الساعة.

واستأثرت منطقة مكة المكرمة بحوالي 25% من حالات الوفيات التي ترتبط بحوادث السيارات في المنطقة الغربية من السعودية.

وقدمت السلطات المزيد من الإجراءات، بما في ذلك زيادة كاميرات مراقبة السرعة في الطرقات في محاولة لتقليل نسبة هذه الحوادث.