المعارضة السورية تجبر طائرة حربية روسية على الهبوط الاضطراري

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIAN PLANE
صورة أرشيفية لإصابة طائرة روسية في سوريا | ASSOCIATED PRESS

أصاب مقاتلون من المعارضة السورية المسلحة طائرة حربية روسية اليوم الخميس 3 ديسمبر/ كانون الأول 2015 في جبل الأكراد بريف اللاذقية، مما اضطرها إلى الهبوط الاضطراري في مطار حماة العسكري.

مراسل "هافينغتون بوست عربي" أشار إلى أن دخاناً بدأ يتصاعد من الطائرة الحربية إثر إصابتها بمدفع رشاش عيار 23 غنمه المقاتلون من قوات الأسد في معارك سابقة.

رصد الطائرة التي كانت تحلق فوق مناطق ريف اللاذقية مقاتلون من أحرار الشام عبر شبكة مقاتلين تم توزيعها على مناطق محددة جبلية ومرتفعة مهمتها مراقبة الطيران الحربي وتنبيه المقاتلين والمدنيين من غارات محتملة.

الطائرة تمت إصابتها فوق قرية كبينة بالريف الشرقي للاذقية والمطلة على سهل الغاب بحماة، والتي تبعد بضعة كيلومترات عن مطار حماة العسكري.

وأتاح قرب مطار حماة العسكري من موقع إصابة الطائرة لها الهبوط الاضطراري في مناطق تابعة لنظام الأسد.

وكان الطيران الحربي التركي أسقط الثلاثاء 24 نوفمبر/ تشرين الثاني طائرة روسية من طراز سوخوي 24 شاركت في العمليات إلى جانب قوات النظام في ريف اللاذقية الشمالي، في أقصى شمال غرب سوريا، قرب الحدود التركية.