لماذا يلجأ الروس لتجنيد أوكرانيين للقتال في سوريا؟

تم النشر: تم التحديث:
CLIMATE SUMMIT
Getty Images

كشف تقرير للاستخبارات الحربية الأوكرانية عن عمليات تجنيد لمقاتلين موالين لروسيا في إقليم لوهانسك المحتل من تكون من أجل المشاركة في العمليات العسكرية الروسية في سوريا.

ويذكر التقرير، بحسب موقع unian، أن "تجنيد المقاتلين لا يزال قائماً في مقاطعات إقليم لوهانسك المحتل بصفة مؤقتة.

وتنص شروط الاتفاق على راتب شهري يتراوح بين 1400-2000 دولار.

وفي غضون ذلك، أعلنت الاستخبارات الحربية الأوكرانية أن التعويضات المقدمة إلى الأقارب في حالة وفاة الجندي تبلغ 14 ألف دولار.

ويتمثل الجزء المثير للاهتمام في الاتفاق أن الجانب القائم بالتجنيد لا يتحمل أي مسؤولية عن إعادة جثامين القتلى لذويهم.

ووفقاً لما ذكرته وكالة المعلومات الأوكرانية المستقلة في وقت سابق بالإشارة إلى جهاز الاستخبارات الحربية الأوكرانية، فإن الافتقار إلى التمويل أدى إلى تخلي هيئة أركان القوات المسلحة الروسية عن التجنيد على أساس التعاقد (يبلغ الراتب نحو 150 ألف روبل روسي شهرياً) للوحدات المشاركة في الصراع في سوريا. ومن ثم، يضطر الكرملين إلى الاستعانة بالقوات النظامية التي يبلغ راتب أي من أفرادها نحو 85 ألف روبل.

حول الويب

جنود روس يرفضون المشاركة في حرب سوريا بعد ابلاغهم بالقتال في ...

صحف أوكرانية: وصول 26 جثة روسية إلى أوكرانيا من سوريا