ماذا لو اندلعت ثورة في مستشفى للأمراض العقلية؟

تم النشر: تم التحديث:

طبيبٌ في مستشفى أمراض عقلية أو "العصفورية" كما يسميها الأردنيون، يقرر تجربة علاج جديد على النزلاء، ليأخذهم في رحلة إلى منطقة البحر الميت بعيداً عن العاصمة عمّان.

يجتمع المرضى لمناقشة ما إذا كان عليهم الذهاب أو التمرد، ولكل أسبابه المضحكة.

يختار شاب يعتنق الفكر الماركسي التمرد، وعلى طريقة الثورات العربية يقف المرضى في فناء المستشفى أمام مكتب الطبيب مطالبين برحيله.

تنجح الثورة، فما مصير انتخابات ما بعد الديمقراطية؟