أردوغان يؤكد إنشاء منطقة آمنة بسوريا.. ويدافع عن حق بلاده في حماية أراضيها

تم النشر: تم التحديث:
RECEP TAYYIP ERDOGAN
ASSOCIATED PRESS

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 أن من حق بلاده "حماية حدودها" بعدما أسقط الجيش التركي في وقت سابق مقاتلة روسية قرب الحدود السورية، مشيراً إلى التعاون مع حلفاء أنقرة على البدء في إنشاء منطقة آمنة شمال سوريا.

وقال أردوغان في خطاب ألقاه في قصره في أنقرة وفي أول موقف علني له من الحادث "على الجميع أن يحترموا حق تركيا في حماية حدودها".

وأضاف على الرغم "من أنه تم تحذيرها 10 مرات في 5 دقائق فإنها كانت متجهة صوب حدودنا وأصرت على مواصلة انتهاكها، وإن هذه التصرفات تتفق تماماً وقواعد الاشتباك التركية".

وتابع "ينبغي ألا يشك أحد في بذلنا أقصى ما في وسعنا لتفادي هذا الحادث الأخير ولكن يجب على الجميع احترام حق تركيا في الدفاع عن حدودها.

وقال أردوغان أيضاً إن تركيا وبالتعاون مع حلفائها ستنشئ قريباً "منطقة إنسانية آمنة" بين جرابلس السورية وشاطئ المتوسط، لمنع تكرار مأساة إنسانية جديدة ولتوفير فرصة للمهاجرين الذين يُريدون العيش بوطنهم.

واعتبر الرئيس التركي أن من لا يدعم جهود بلاده في إنشاء منطقة آمنة سيكون شريكا في تحمل مسؤولية مقتل 380 ألف بريء.


اجتماع أمني


وجاء المؤتمر عقب انتهاء الرئيس التركي ورئيس الوزراء أحمد دواد أوغلو من اجتماع بالمجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة مساء الثلاثاء، بشأن إسقاط أنقرة للطائرة الروسية التي اخترقت الأجواء التركية صباح الثلاثاء، دون أن يتم الإفصاح عن أية تفاصيل حول الاجتماع.

مصادر في الرئاسة التركية أفادت لوكالة الأناضول، أن رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو، ورئيس الأركان خلوصي أكار، ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان، وبعض الوزراء، حضروا الاجتماع.

وذكرت المصادر أن الاجتماع استمر لمدة ساعة و15 دقيقة، بعيداً عن عدسات الصحفيين.

ولم تفصح المصادر ذاتها عما جرى خلال الاجتماع أو ما خلص إليه.

وكانت وزارة وزارة الخارجية التركية، استدعت الثلاثاء ، القائم بأعمال السفارة الروسية في أنقرة "سيرغي بانوف" لبحث مسألة الطائرة الروسية، فيما أعلنت سفارة تركيا لدى روسيا استدعاء الملحق العسكري التركي إلى مقر وزارة الدفاع الروسية.

جدير بالذكر، أن طائرتين تابعتين لسلاح الجوي التركي من طراز "إف-16"، أسقطتا مقاتلة روسية صباح اليوم، بموجب قواعد الاشتباك، عقب تحذيرها 10 مرات خلال 5 دقائق.