مارك زوكربيرج يترك رئاسة "فيسبوك" شهرين لرعاية ابنته المنتظرة!

تم النشر: تم التحديث:
MARK ZUCKERBERG
مارك زوكربرج وزوجته | ASSOCIATED PRESS

قال مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك أنه سيأخذ "إجازة أبوة" لمدة شهرين بعد ولادة ابنته وذلك في تأكيد قوي من أحد أبرز المسؤولين التنفيذيين وأكثرهم انشغالاً في الولايات المتحدة على أهمية تخصيص وقت للعائلة.

وسارعت شركات التكنولوجيا في وادي السيليكون بتمديد فترات "إجازة الأبوة" والمميزات الأخرى في محاولة لجذب العاملين المهرة والمحافظة عليهم إلا أن كثيراً من الموظفين لا يستفيدون من هذا بسبب تخوفهم من أن تؤثر إجازاتهم على فرص العمل والترقي.

وتتيح فيسبوك -أكبر شبكة تواصل اجتماعي بالعالم على الإنترنت- لموظفيها بالولايات المتحدة الحصول على ما يصل إلى 4 أشهر "إجازة أبوة" أو "إجازة أمومة" مدفوعة الأجر والتي يمكن ان تكون متصلة أو متقطعة على مدى العام الأول من حياة المولود وهي سياسة تبدو كريمة بالنظر إلى المعايير الأميركية.

وكشف زوكربيرج في يوليو/ تموز الماضي أنه وزوجته برسيلا تشان ينتظران مولودة جديدة.

وكتب زوكربيرج على صفحته الخاصة في فيسبوك "هذا قرار شخصي للغاية" واضعاً صورة تضم عربة أطفال وحمالة رضع صفراء اللون وكلبه الشهير (بيست).

وأضاف "الدراسات أثبتت أنه عندما يخصص الآباء والأمهات العاملون وقتاً للمكوث مع أطفالهم حديثي الولادة تكون النتائج أفضل للأطفال وللعائلات."

ولم يعلن زوكربيرج (31 عاماً) من سيدير الشركة أثناء فترة غيابه. ولم ترد فيسبوك على الفور عن سؤال بهذا الشأن.