مقتل 3 فلسطينيين وإسرائيلية في 3 محاولات طعن بالضفة الغربية

تم النشر: تم التحديث:
WEST BANK
MENAHEM KAHANA via Getty Images

قالت الشرطة الإسرائيلية إن امرأة إسرائيلية قتلت طعناً الأحد 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، وقتل ثلاثة مهاجمين فلسطينيين في سلسلة من الحوادث بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت متحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية إنه "تم تنفيذ عملية طعن عند مفترق غوش عتصيون، أصيبت على إثرها شابة إسرائيلية بجروح وصفت بأنها بالغة، وفارقت الحياة بعد نقلها للعلاج في مستشفى شعري تصيدق بالقدس"، وتابعت "قامت قوات من الجيش بتحييد منفذ العملية وهو فلسطيني الهوية، ولقي مصرعه في المكان.

وفي وقت سابق قتل فلسطينيان أحدهما فتاة تبلغ من العمر 16 عاماً برصاص الجيش الإسرائيلي، بدعوى محاولتهما طعن إسرائيليين في موقعين مختلفين في الضفة الغربية.

وقام أحد المستوطنين بدهس فلسطينية بسيارته قبل أن يطلق الجيش عليها النار، وذلك عند مفرق طرق جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وقال الجيش إن قواته وأحد المارة ردوا على الفتاة فوراً بإطلاق النار ما أدى إلى مقتلها.

west bank

وأكد مسؤولون أمنيون فلسطينيون وفاة الشابة أشرقت قطناني وعمرها 16 سنة جراء إصابتها عند حاجز حوارة، موضحين أنها من مخيم عسكر قرب مدينة نابلس.

وقال المستوطن "جرشون مسيكا" الذي قام بدهس الفتاة، إنه شاهدها وهي تجري خلف طفل وبيدها سكين، ما دفعه للهجوم عليها بسيارته.

ولم تحدد قوات الجيش من كان المستهدف من العملية.

وفي وقت لاحق، حاول فلسطيني يقود سيارة أجرة مهاجمة اسرائيليين ومن ثم طعنهم بسكين قبل أن يقتل بالرصاص وفق الشرطة الإسرائيلية.

وقالت الشرطة في بيان لها إن فلسطينياً يقود سيارة عند تقاطع مستوطنة "كفار أدوميم" حاول مهاجمة إسرائيليين، وعندما لم ينجح بذلك خرج من السيارة وهو يحمل سكيناً وحاول طعنهم، وقام أحد المتواجدين بالمكان بفتح النار عليه ما أدى إلى وفاته في المكان.

ومنذ بداية أكتوبر/ تشرين الأول أسفرت الهجمات وعمليات الطعن ومحاولات الهجوم والمواجهات بين شبان فلسطينيين وجنود إسرائيليين وكذلك أعمال العنف التي يقوم بها المستوطنون عن مقتل 88 فلسطينياً و15 اسرائيلياً بالإضافة إلى أميركي وأريتري، وفق حصيلة أعدتها فرانس برس.

وأوقفت الشرطة الإسرائيلية مساء السبت فلسطينياً اتهم بمحاولة طعن أصاب خلالها 4 إسرائيليين في مدينة كريات غات جنوب إسرائيل.

والأحد أعلن جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) أن المهاجم هو محمد الطردة وعمره 18 عاماً وهو من قرية تفوح قرب الخليل.

والخميس قتل ثلاثة إسرائيليين وفلسطيني وأميركي في تل أبيب والضفة الغربية المحتلة في هجومين استهدفا إسرائيليين.

حول الويب

انتفاضة القدس.. 60 عملية طعن و34 إطلاق نار و3 دهس بأكتوبر - مصر ...

إحصائية: عمليات انتفاضة القدس سابقة لم تتكرر | الجمهور

هستريا في "إسرائيل".. (56) عملية طعن ودهس تشعل الانتفاضة

18 قتيلًا إسرائيلياً و48 عملية طعن منذ بدء انتفاضة القدس

إصابة 4 إسرائيليين في عملية طعن قرب "تل أبيب" وفرار المنفذ

حصاد "انتفاضة" القدس: عمليات متزايدة كما ونوعا في مختلف مناطق الضفة الغربية