Us to U.S: مبادرةٌ طلابية سعودية للاستفادة من التجربة الأميركية

تم النشر: تم التحديث:

أسست مجموعةٌ من الطلاب السعوديين في الولايات المتحدة الأميركية جمعية Us To U.S للأعمال التطوعية، بإشرافٍ من الملحقية الثقافية السعودية.

"هافينغتون بوست عربي" حاورت المهندس المدير التنفيذي للجمعية طالب الدكتوراه والمهندس يحيى فقيهي حول المنظمة وأنشطتها تأثيرها على المتطوعين والمجتمع ككل.


فكرة التأسيس


يقول فقيهي إن منظمة المبادرات الإنسانية والعمل الاجتماعي Us to U.S أُسست من قبل مجموعة من الطلبة المبتعثين المتطلعين إلى التغيير الإيجابي ونشر مفهوم العطاء الإنساني، وذلك من خلال احتضان الشخصيات الفعالة والإيجابية عبر برامج ومشاريع ميدانية متنوعة تقدم بكفاءة وجودة عالية.

وتم تدشين هذه المؤسسة في الربع الأول من العام 2014 في العاصمة واشنطن، لتقدم أكثر من 220 مبادرة إنسانية واجتماعية من خلال 2200 طالب وطالبة في مختلف الولايات الأميركية.

ويضيف فقيهي "لأننا نؤمن بقيمة العمل الاجتماعي وقدرته في التأثير إيجاباً بالعادات والسلوك لدى الفرد والمجموعة، وبأنه أحد أهم المصادر لبثّ الروح الإيجابية التي تساهم في خلق تقارب وفهم بنّاء ووعي للمجتمعات الأخرى، كان التأسيس".

وأوضح المدير التنفيذي للجمعية أن عدد البرامج التي تم تقديمها منذ مطلع العام 2014 إلى تاريخ كتابة هذا التقرير يتجاوز 230 برنامجاً في 30 ولاية مختلفة، وبمشاركة أكثر من 2400 مبتعثاً ومبتعثة.


طبيعة أعمال الجمعية


وتقوم المنظمة بالمساعدة في إيجاد فرصٍ ميدانيةٍ للراغبين في التطوع، بناء على ما يوافق الرغبات والمهارات المطلوبة والتعاون مع جهات متخصصة في الولايات المتحدة الأميركية. كما تقدم عدداً من البرامج والخدمات المختلفة.

فبالإضافة إلى البرامج الميدانية، تنظم ورش عمل ودورات متخصصة من خلال منصة مفتوحة في مجال التطوع وخدمة المجتمع.

ويحمل المتطوعون جنسيات من دول الخليج العربي وسوريا والعراق وطاجكستان وكوريا وموريتانيا ومصر وأميركا والهند. ويضيف فقيهي، ”نسعى للوصول لبلدان وثقافات جديدة ليشاركونا سعادة العطاء".


جائزة التطوع السنوية


وتمنح المؤسسة جائزة تسمى جائزة التطوع Us Award، وهي جائزة سنوية للمبتعثين يتم تقديمها للطلبة المشاركين في الأعمال التطوعية، تشمل عدة محاور مثل جودة البرنامج المقدم، والتقرير المقدم للإعلام، والتغطية الإعلامية، والبرنامج الذي تم تنفيذه للتسويق والشبكات الاجتماعية المستخدمة والابتكار والتطوير. ويتم تحكيم هذه الجائزة من قبل عدد من الجهات المعنية داخل وخارج الولايات المتحدة.


التوفيق بين الدراسة والتطوع


ويقول فقيهي "نؤمن بأهمية التفوق الدراسي والاهتمام بالأسرة والحياة الخاصة ونصنفها كأولوية لأي عضو وطالب مبتعث. ونؤمن أيضا بأهمية العمل الاجتماعي، لذا نحرص في منظمة Us to U.S على أن نوفق بين العلم والعمل الاجتماعي من خلال توفير فرص ممتازة للمبتعثين تقدم بشكل مؤسسي لمشاركة أوقات الفراغ في أعمال وبرامج إنسانية تساعد على صقل المهارات واكتساب الخبرة والتجربة، وبالتالي لا يعود المبتعث بالشهادة الأكاديمية فحسب، بل يعود بالكثير من الخبرات والتجارب الميدانية التي ستساهم في إثراء معرفي وفكري كبير".


انطباع المجتمع الاميركي


الانطباع العام للمنظمة مشجع جداً، فبالنسبة للمجتمع الأميركي هذه البرامج هي جزء من شخصيته وتكوينه الثقافي، ويضيف فقيهي أن "لنا تجربة سابقة في تقديم مثل هذه البرامج معه وقد لمسنا أثرها الإيجابي”.

ويتابع "أما بالنسبة للمشاركين من الدول الأخرى، فهناك الكثير من الجنسيات التي سجلت معنا وقدمت عدداً كبيراً من البرامج، وهذا يدل على مدى القبول الذي تجده المنظمة في أوساط المبتعثين الدوليين، ونسعى إلى انطلاق أفرعها في كل من كندا وبريطانيا وأستراليا وكوريا الجنوبية كمرحلة أولى في العام 2015.


أهمية العمل التطوعي


يختم فقهيي حديثه لـ “هافينغتون بوست عربي” بالقول إن العمل التطوعي “يعزز مفهوم العطاء السعادة ويحقق رضا عن النفس من خلال تجسيد قيم أخلاقية تجاه الفرد والمجتمع، فإسعاد الذات يتجلى ويتحقق بإسعاد الغير، وتجربة الابتعاث تجعلنا أكثر وعياً وفهماً لمفهوم العطاء والإنسانية، فتتكون الرؤية الأعمق والأكثر شمولية ويتعدى النفع ويصبح التكافل الاجتماعي في أبهى صورة".


أهمية العمل التطوعي


ميسم سليمان فتاةٌ من المملكة العربية السعودية، هي قائدة فريق جامعة ملواكي، وكانت ممثلة عن الفريق الفائز بجائزة المنظمة لعام 2015.

تقول ميسم إنها "فخورة جداً بقيادة فريق تطوعي متميز ونشيط خلال برنامج Us Day 15 التابع للمنظمة، وللسنة الثانية على التوالي تميز فريقي MSOE Engineers بمشاركة 47 متطوعاً ومتطوعة من الطلبة المبتعثين ومن جنسيات مختلفة من جامعة ملواكي للهندسة".

وتضيف ميسم إن كل فرد من فريق العمل المشارك تخطى مستوى التوقعات وتفوق على أهداف النادي على الصعيد العام، فقد تم الانتهاء من 17 مشروعاً خلال 3 أسابيع فقط، منها ما تم إنجازه خلال يوم واحد مثل برنامج الاهتمام بتنظيف مركز ديني والتبرع بوحدات دم لمركز ويسكونسن للدم، ومنها ما استمر لعدة أيام مثل برنامج قهوة وتمر، والذي يستهدف أعضاء إدارة الجامعة وهيئة التدريس وبرنامج “ذاكر بروقان” والذي يستهدف الطلاب في الجامعة.

وتقول ميسم، "مهرجان Us Day السنوي أعطاني فرصة لأستكشف فيه مهاراتي وقدراتي القيادية من خلال التواصل المستمر بيني وبين فريق العمل التابع للمنظمة وبيني وبين فريقنا التطوعي".

وتضيف "في مثل هذا البرنامج لم أجد نفسي الشخص الوحيد المتأثر إيجابياً، بل وجدت بذرة طيبة في كل متطوع ومتطوعة ممن شاركونا وقتهم وجهدهم لعطاء المجتمع والناس وسننقل هذه التجارب بكل تأكيد لأوطاننا بعد التخرج. أتمنى لمنظمة Us to U.S الاستمرار في نشر رسالة وثقافة العمل التطوعي المؤسسي والذي من خلاله يكون العالم أجمل".

حول الويب

نجاة شاب سعودي من #هجمات_باريس

مبتعث سعودي يروي تفاصيل لحظة وقوع الهجمات في باريس

مبتعث سعودي يروي لـ«الرياض» ساعات الرعب أثناء «هجمات استاد فرنسا»

السعودية : 4 شروط "صارمة" تحاصر تمديد فترة اللغة للمبتعثين

وزيرة التعليم العالي لـ “الوطن”: نستحضر من الخطابات السامية لجلالته محطّات لتطويرالتعليم بالسلطنة