مقتل 5 أشخاص بينهم أميركي في هجومين لفلسطينيين بتل أبيب والضفة

تم النشر: تم التحديث:
ISRAELI STABBED
أرشيف | AHMAD GHARABLI via Getty Images

قالت الشرطة والجيش الإسرائيلي إن فلسطينياً سدد طعنات أودت بحياة شخصين في مبنى إداري بتل أبيب وإن 3 آخرين بينهم أميركي قتلوا في هجوم بالضفة الغربية المحتلة اليوم الخميس.

وفي أحدث الهجمات قرب مستوطنة جوش عتصيون في الضفة الغربية قال قائد بالشرطة إن فلسطينياً قاد سيارة على جانب الطريق الرئيسي وأطلق النار على منطقة مزدحمة فقتل 3 أشخاص وأصاب آخرين.

وقال ميكي روزنفيلد المتحدث باسم الشرطة إن سيارة المهاجم توقفت إثر اصطدامها بسيارة أخرى وتم احتجاز السائق. وأضاف إن أمريكياً كان بين القتلى الثلاثة في الحادث. والقتيلان الآخران إسرائيلي وفلسطيني.

وقال مصدر طبي إن 7 آخرين على الأقل أصيبوا في الحادث. ورفع الحادث إلى 18 عدد القتلى من الإسرائيليين في موجة العنف المشتعلة منذ 7 أسابيع مقابل 80 قتيلاً من الفلسطينيين.

وفي تل أبيب قالت متحدثة باسم الشرطة إن الشخص الذي هاجم مصلين تجمعوا للصلاة في مجمع تجاري يبيع مواد ذات صلة بالديانة اليهودية اعتقل وإن شخصاً ثالثاً أصيب بجراح.

وتقول الشرطة إن 49 من القتلى الفلسطينيين في أعمال العنف في الأسابيع الماضية قتلوا في أماكن شهدت هجمات على إسرائيليين وإن غالبية الباقين قتلوا في احتجاجات بالضفة الغربية المحتلة وقرب حدود قطاع غزة.

وقال الجيش إن3 فتيات فلسطينيات في عمر 15 حاولن في وقت سابق اليوم الخميس اختراق نقطة تفتيش عسكرية إسرائيلية بالضفة الغربية، واعتقلهن الجنود وقال الجيش إنه عثر بحوزتهن على 3 سكاكين.