أردوغان يدعو العالم الإسلامي إلى تكوين جبهة موحدة ضد "داعش"

تم النشر: تم التحديث:
ERDOGAN
الرئيس التركي | ASSOCIATED PRESS

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، إلى وحدة الدول الإسلامية إزاء تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) حتى لا تواصل عناصره شن هجمات على غرار هجمات باريس.

أردوغان في كلمة خلال منتدى حول الطاقة في إسطنبول، قال إنه يندد دون تحفظ بالجهاديين ويدعو كل قادة الدول الإسلامية إلى الوقوف جبهةً موحدة.

الرئيس التركي الذي تشارك بلاده في الحملة الدولية على التنظيم في سوريا، أضاف أنه إذا لم نقم بذلك فإن الذين استهدفوا أنقرة سيضربون في مكان آخر كما فعلوا في باريس.

وتابع "سيضربون في أماكن أخرى، لذلك على العالم بأسره أن يتعاون لتبني موقف يمنع تكرار ذلك"، وقال: "إذا لم يتم وضع حد لتصعيد التطرف في أوروبا فإن مآسٍ أخرى ستقع".

وغالباً ما كانت تركيا تتعرض للانتقاد بأنها تغضّ الطرف أو حتى تساعد الفصائل المقاتلة والمتطرفة التي تحارب النظام السوري.

إلا أن داعش نفذ سلسلة من الاعتداءات على الأراضي التركية، وبدأت أنقرة منذ الصيف بتغيير موقفها وانضمت إلى الائتلاف الدولي الذي يقصف موقع تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

حول الويب

هجمات باريس ومكافحة الإرهاب يسيطران على «قمة العشرين» في تركيا ...

هل اقتربت الحرب «الأمريكية التركية» البرية ضد تنظيم «الدولة» في ...

أردوغان: نأسف للغارات الروسية.. ولا تطبيع مع السيسي - الجزيرة

أخبار العالم"محاربة الإرهاب" تشغل قادة قمة العشرين | الشرق الأوسط |

أردوغان : هجمات باريس تحفز الكراهية للمسلمين واللاجئين فى أوروبا