السجن أو الجلد وغرامة نصف مليون ريال.. عقوبة ممكنة لسعودي هشم سيارة مصري

تم النشر: تم التحديث:

قال مصدر قانوني في الرياض إن حكما بالسجن أو الجلد إضافة إلى غرامة تصل إلي نحو 500 ألف ريال يمكن أن يواجه سعوديا قام بتصوير تهشيمه لسيارة مقيم مصري فيما لو قرر الأخير اللجوء للقضاء.

المستشار القانوني محمد بن سعد الوهيبي علق لهافينغتون بوست عربي على فيديو انتشر الأربعاء 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 على الشبكات الاجتماعية يقوم فيه شاب سعودي بتحطيم سيارة قام صاحبها بركنها بحيث عوقت حركة الأول بسيارته، وفي آخر الفيديو ظهر صاحب السيارة المحطمة وهو شاب مصري ليتعرض لوابل من الإهانة من السعودي لم يتمكن من الرد عليه.

وقال الوهيبي إن ما قام به الشاب السعودي يدخل في باب "الاعتداء العمد على الأموال أو الممتلكات العامة أو الخاصة بأي وسيلة من وسائل الإتلاف بما يزيد قيمته على 5 آلاف ريال".

وأشار إلى أن القانون ينص على أنه "في حال ما لم يتم سداد قيمة التالف أو أن يتنازل صاحب الحق الخاص، سيتم تطبيق العقوبات بحق المعتدي والتي تنص على التعويض أو السجن والجلد لقاء التلفظ والتشهير بحق المعتدي عليه، هذا فيما يتعلق بالحق الخاص، أما ما يخص الحق العام فإن العقوبة تكون تعزيرية بالسجن والجلد.

وأضاف "هناك عقوبة أخرى قد تصدر بحق المعتدي بموجب نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية، والتي نصت على عقوبة السجن لمدة عام وغرامة مالية تصل إلى 500 ألف ريال، وذلك باعتبار أن ما قام به الشاب السعودي من تصوير ونشر يعد تشهيراً وإلحاقاً للضرر بصاحب السيارة، حيث أن نظام المرور أعطاه الحق بالاتصال مع الدوريات ليتمكن من تحرير مخالفة لمن يقوم بالوقوف الخاطئ وحجز السيارة إذا استدعى الأمر ذلك.

وأكد الوهيبي أن ما قام به الشاب السعودي يعد أمراً غير مقبول، وقال: "أتقدم باسمي واسم المجتمع السعودي بالاعتذار لصاحب السيارة وأشكره لعدم مقابلته الإساءة بالإساءة وضبط نفسه واحترامه للقوانين وعدم الاعتداء بدنيا أو لفظيا على من أساء إليه".

وكان تسجيل مصور نشر على الشبكات الاجتماعية يظهر قيام شاب سعودي بتهشيم وتكسير سيارة شاب ظهر أنه مصري، بحجة أن الأخير تعمد إيقاف سيارته في مكان خطء خلف سيارة الشاب السعودي.

وأثار ذلك المقطع سخطاً كبيراً على الشبكات الاجتماعية ودفع مغردين سعوديين لإطلاق هاشتاغ بعنوان #سقيم_يهشم_سيارة_مقيم ، استنكروا فيه سلوك الشاب السعودي ودعو لمعاقبته.