تونس أحبطت هجمات على فنادق في سوسة واعتقلت 17 جهادياً

تم النشر: تم التحديث:
TUNISIAN SECURITY
| ASSOCIATED PRESS

قال وزير تونسي، الثلاثاء 17 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، إن بلاده أحبطت هجمات كانت تستهدف فنادق ومراكز أمنية واغتيال سياسيين في منتجع سوسة هذا الشهر.

كاتب الدولة للأمن، رفيق الشلي، أفاد بأن السلطات الأمنية اعتقلت خلية مؤلفة من 17 جهادياً، أغلبهم تلقى تدريبات في ليبيا وسوريا.

الشلي أضاف أن الجهاديين كانوا يحضرون هذا الشهر لاستهداف منشآت حيوية وفنادق في سوسة، إضافة إلى اغتيال شخصيات بهدف إدخال الفوضى "جرى اعتقال 17 جهادياً ضمن الخلية التي تلقت تدريبات في ليبيا وسوريا وكانت تنتظر تعليمات قبل أن تُحبط قوات الأمن مخططها".

الشهر الماضي نجا رضا شرف الدين النائب بالبرلمان عن حزب نداء تونس الذي يقود الائتلاف الحاكم من عملية اغتيال نفذها مسلحون في مدينة سوسة.

وتعرضت سوسة وهي منتجع سياحي يجذب الكثير من السياح الغربيين إلى ضربة قوية حين هاجم جهادي ببندقية كلاشنيكوف سياحا كانوا على الشاطئ وقتل 38 منهم أغلبهم بريطانيون. وتسببت الضربة في هزة كبيرة في السياحة بتونس.

وقال الشلي إن الفوضى وانتشار السلاح ومعسكرات التدريب في ليبيا تزيد المخاوف في تونس وتهدد الوضع الامني في بلاده مع وجود مئات من المقاتلين التونسيين هناك في صفوف تنظيمات متطرفة.

وبعد أكثر من 4سنوات من الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس السابق زين العابدين بن علي استكملت تونس تحولها إلى الديمقراطية باجراء انتخابات حرة ووضع دستور جديد وانتهاج سياسات توافقية بين الأحزاب العلمانية والإسلامية.

لكن قوات الأمن تقاتل متشددين من بينهم جماعة أنصار الشريعة التي صنفتها واشنطن جماعة إرهابية ولواء عقبة بن نافع المؤلف من مقاتلين مرتبطين بالقاعدة ومنشقين عنهم يوالون تنظيم الدولة الاسلامية.

حول الويب

تونس..اعتقال 8 بينهم امراة يشتبه في علاقتهم المباشرة بهجوم سوسة ...

تونس ترجح تدرب منفذ هجوم سوسة بليبيا | أخبار سكاي نيوز عربية

تونس: السلطات تعتقل 12 شخصا يشتبه بتورطهم في اعتداء سوسة ...

اعتقالات جديدة وتعزيزات أمنية بتونس بعد هجوم سوسة - الجزيرة

هجمات دامية تضرب الكويت وتونس وفرنسا - الجزيرة