الحكم في إسقاط الجنسية المصرية عن وائل غنيم 17 يناير

تم النشر: تم التحديث:
WAILGHNYM
الناشط السياسي وائل غنيم | social media

قررت محكمة القضاء الإداري المصري الأحد حجز الدعوى القضائية التي تطالب بإسقاط الجنسية المصرية عن الناشط السياسي وائل غنيم، للنطق بالحكم في 17 يناير/ كانون الثاني 2016.

مقيم الدعوى المحامي سمير صبري قال، إن "غنيم يعمل مدير تسويق شركة جوجل في الشرق الأوسط، وقدم نفسه على أنه شخص وطني وثوري، ولكن انكشف أمره وتم تحريكه من قوى خارجية، هي من حمته ورعته".

وجاء في الدعوى أيضاً أن "غنيم لم يكن يوماً شريكاً في الثورة، ولم يعش معاناة المصريين حتى يتحدث باسمهم، وإنما هو صناعة أميركية بامتياز، تم دسها داخل الوطن وخدع الجميع، لكن الشعب المصري اكتشفه سريعاً، واتهمه بالعمالة لصالح أميركا".

وفور نشر الخبر سارع نشطاء الشبكات الاجتماعية إلى التعبير عن رأيهم في سحب الجنسية من غنيم، من خلال هاشتاج # 17 يناير، وتباينت الأراء بين رافض للقرار ومؤيد لإسقاط الجنسية عنه.







حول الويب

القضاء الإدارى ينظر اليوم دعوى إسقاط الجنسية المصرية عن وائل غنيم ...

دوت مصر | 17 يناير الحكم في إسقاط الجنسية عن وائل غنيم

اليوم.. نظر دعوى إسقاط الجنسية عن وائل غنيم - شبكة رصد

القضاء الإدارى ينظر اليوم دعوى إسقاط الجنسية المصرية عن وائل غنيم

​17 يناير.. الحكم في دعوى إسقاط الجنسية المصرية عن وائل غنيم

عاجل مصر القضاء الإدارى ينظر اليوم دعوى إسقاط الجنسية المصرية عن وائل غنيم