مقتل عارضة أزياء تونسية وإصابة شقيقتها في اعتداءات باريس

تم النشر: تم التحديث:
TWNS
social media

أكد مصدر من سفارة تونس بباريس أن تونسية لقيت حتفها إضافة إلى إصابة أختها في اعتداءات باريس التي شهدتها أمس الجمعة

الضحيتان هما شقيقتان من ولاية بنزرت، تقيمان في فرنسا، الأولى تدعى هدى السعيدي عمرها 28 سنة وأصيبت بجراح حرجة في الهجوم، أما شقيقتها حليمة التي قتلت فتبلغ من العمر 32 سنة وهي متزوجة من سينغالي ولديها ابنان.

وقد اتصل شقيق الضحيتين بشير السعيدي، بمصالح القنصلية العامة في ليون (باعتبار أنهما مسجلتين بهذه الدائرة) واعلمها بوفاة شقيقتيه، وإصابة الأخرى.

هدى وحليمة كما أشارت مصادر مقربة كانتا تحتفلان في المطعم بعيد ميلاد أحد الأصدقاء.

وحليمة السعيدي هي عارضة أزياء متزوجة من لاعب كرة سلة سنغالي ينشط بالدوري الفرنسي لديها منه ابن يبلغ من العمر 5 سنوات.


barys

barys