الرئيس الإيراني يلغي زيارته إلى إيطاليا وفرنسا بعد هجمات باريس

تم النشر: تم التحديث:

نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية، السبت 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، عن وزير الخارجية الإيراني قوله إن الرئيس حسن روحاني ألغى زيارته إلى إيطاليا وفرنسا بعد الهجمات التي وقعت في باريس السبت وخلفت 140 قتيلاً.

الوكالة نقلت عن وزير الخارجية محمد جواد ظريف قوله: "بسبب الحوادث الإرهابية في باريس وبالتنسيق مع الدول المضيفة أرجأ الرئيس الإيراني زيارته إلى إيطاليا والفاتيكان وفرنسا إلى وقت أكثر ملاءمة".

وأدان روحاني هجمات باريس وقال إنها جريمة "غير إنسانية" في بيان نشرته وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية.

وهاجم مسلحون ومفجّرون مطاعم وقاعة للحفلات واستاداً رياضياً في أماكن متفرقة بباريس الليلة الماضية، فقتلوا 140 شخصاً على الأقل في هجوم وصفه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بأنه هجوم إرهابي على نطاق لم يسبق له مثيل.

وغادر ظريف الذي كان من المفترض أن يرافق روحاني في جولته الأوروبية العاصمة الإيرانية في طريقه إلى فيينا صباح اليوم السبت.

وتجتمع قوى عالمية وإقليمية في فيينا اليوم في مسعى لتعزيز الجهود الدبلوماسية لإنهاء الصراع السوري الذي تفجر منذ أربع سنوات.

وقال ظريف: "نأمل أن نتمكن من خلال التفاوض مع وزراء الخارجية الآخرين أن نجد سبلاً لمحاربة الدولة الإسلامية وتهديدات التشدد ومنع وقوع مثل هذه الأحداث".

وأضاف أن هجمات باريس تظهر أن التشدد لا يقتصر على الشرق الأوسط، ولذلك يجب ألا تقتصر محاربته على المنطقة.

Close
اعتداءات باريس
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية


Close
جانب من الأجواء التي رافقت هجوم باريس
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية

حول الويب

روحاني أول رئيس إيراني يزور أوروبا منذ 16 عاما - الجزيرة

قاعدة اليمن تتبنى الهجوم على شارلي إيبدو - الجزيرة

إدانات عربية ودولية لهجمات باريس الإرهابية - العربية.نت | الصفحة ...

الرئيس الإيرانى يلغى زيارته إلى إيطاليا وفرنسا بعد هجمات باريس

الرئيس الإيراني يلغي زيارته إلى إيطاليا وفرنسا بسبب أحداث «باريس»