#حوار_الأبراج: ما حقيقة تحول العذراء إلى أسد؟

تم النشر: تم التحديث:
HOROSCOPE
Businesswoman looking at a crystal ball and smiling | Pascal Broze via Getty Images

هل صدقت يوماً صفات برجك؟ هل فكرت ذات مرة أن شريك عمرك لا يتوافق معك بسبب صفات برجه؟ إذا كنت من المتابعين لفقرة "حظك اليوم" في الجريدة صباحاً، أو كنت مهتماً بعلم الفلك وصفات الأبراج، عليك أن تنضم إلى #حوار_الابراج الدائر حالياً، بعد تداول شائعات حول ظهور برج جديد يحمل اسم "حامل الثعبان"، وبذلك حدث تغيير كبير لمواليد جميع الأبراج.

بدأت الحكاية قبل أعوام، حينما أدلى عالم الفلك بارك كانكل بتصريح لمجلة Startribune، حيث أثار الجدل بطرحه نظرية وجود برج ثالت عشر يضاف إلى مجموعة الأبراج الحالية ويدعى "حامل الثعبان Ophiuchus"، والذي يبدأ ظهوره في 29 تشرين الثاني/نوفمبر - 18 كانون الأول/ ديسمبر.

وعلى عكس النظريات الفلكية المتبعة عبر آلاف السنين والتي أقرها الاتحاد الدولي الفلكي قبل مائة عام، تقوم نظرية كانكل على انحراف دوران الكرة الأرضية حول محورها نتيجة لجاذبية القمر، ومن ثم يظهر البرج الثالث عشر.

يقول كانكل "أفضل أوقات مراقبة برج حامل الثعبان أثناء نصف الكرة الأرضية الشمالي صيفا، أو الجنوبي شتاءً وفي أمسيات الخريف".

يدرك كانكل حجم الهجوم والرفض لنظريته ليس فقط من قبل علماء الفلك، وإنما من المهتمين بعلوم الأبراج والذين اتهموه بالاحتيال، بحسب الصحفية.

علماء الفلك أصروا على رفض نظرية كانكل، مؤكدين استقرار الأبراج على حالتها المعروفة، وحبسب موقع مصراوي، يشير عالم الفلك الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للعلوم الفلكية والجيوفيزيقية،إلى وجود برج "حامل الثعبان" بالفعل، وهو متعارف عليه فلكياً ولكن يتم تجاهل وجوده لقصر مكوث الشمس فيه، و أن الأبراج الاثنى عشر المعروفة ضمن مجموعات نجمية على صفحة السماء والتي يبلغ عددها 88 مجموعة وهي المعترف بها دولياً.

وفيما يرى البعض أن ارتباط الشخص ببرجه أمر غير واقعي، لكن تغريدات المهتمين بصفات الأبراج على تويتر تعكس تمسكاً طريفاً بها.

حول الويب

خبيرة الأبراج عبير فؤاد تكشف حقيقة البرج الجديد «حامل الثعبان

لايف | «تغيير الأبراج» شائعة.. و«حامل الثعبان» السبب - التحرير

برج حامل الثعبان يغير خارطة الابراج 2015 الابراج الجديدة حقيقة تغير الابراج الفلكية اعرف برجك الجديد

خبيرة الفلك عبير فؤاد تكشف حقيقة البرج الجديد «حامل الثعبان»

برج ''حامل الثعبان'' قد يغير مواعيد الأبراج. و''الفلك'' يرد