تركيا تعتقل فرنسياً يشتبه في انتمائه لـ" داعش" بعد قيامه بزرع شعر

تم النشر: تم التحديث:
DEFAULT
الشرطة التركية | ASSOCIATED PRESS

اعتقلت الشرطة التركية الأربعاء 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، فرنسياً يشتبه في انتمائه إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، بعد خضوعه لعملية زرع شعر في صالون للتجميل في إزمير غرب البلاد، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء دوغان.

ونقلت وكالة دوغان عن مصادر في الشرطة المحلية، أن المشتبه فيه ويدعى مهدي بن سعيد، غادر سوريا مؤخراً، حيث كان يقاتل مع داعش بهدف شن هجمات على الأراضي التركية.

وأثناء رصده من قبل أجهزة الاستخبارات التابعة لشرطة إزمير منذ وصوله إلى المدينة، تم تعقب الرجل الذي لم يتم تحديد عمره، إلى مركز تجميل حيث خضع لزراعة شعر، وكان سيخضع لجراحة أخرى، بهدف "الظهور بشكل أفضل"، وفقاً للمحققين.

وألقي القبض على الشخص، الذي نشرت وكالة دوغان صوراً له بعد خضوعه للعملية، فجر الأربعاء.

وتشن الشرطة التركية حملة أمنية موسعة منذ التفجير الانتحاري الذي أودى بحياة 102 من الأشخاص قرب محطة أنقرة الرئيسية في 10 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

حول الويب

تركيا.. الشرطة تتعرف على منفذ تفجير سوروتش - العربية.نت ...