اجتماع بفيينا السبت المقبل لتحديد وفد المعارضة السورية للتفاوض مع النظام

تم النشر: تم التحديث:
ALMARDTASSWRYT
ASSOCIATED PRESS

يبحث الاجتماع الدولي المرتقب حول سوريا السبت المقبل، في فيينا في انتقاء أسماء "وفد موحد" يمثل المعارضة السورية التي من المقرر أن تشارك مع ممثلين عن النظام في مفاوضات حول عملية سياسية انتقالية، وفق ما ذكرت مصادر دبلوماسية الأربعاء 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، للوكالة الفرنسية.

وقال مصدر دبلوماسي غربي "على كل بلد أن يقدم لائحة أسماء ويتم بعدها خفض عدد الأسماء إلى 20 أو 25 اسماً سيتوزع أصحابها على لجنتين: الأولى للإصلاح السياسي والثانية للأمن، على أن تعمل اللجنتان بإشراف موفد الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا".

وأضاف "لكن لن يتم الانتهاء من الموضوع السبت. سيستغرق الأمر وقتاً".


4 فرق عمل


وبحسب المصدر ذاته، سيتم التخلي عن فرق العمل الـ 4 التي اقترحها دي ميستورا لصالح هاتين اللجنتين. وأوضح أن فرق العمل ستكلف بطرح الأفكار من دون القدرة على اتخاذ القرار، في حين أن المفاوضات الحقيقية ستجري ضمن هاتين اللجنتين".

واقترح دي ميستورا في 29 يوليو/ تموز الماضي خطة للسلام تتضمن تأليف 4 "فرق عمل" بين السوريين لبحث المسائل الأكثر تعقيداً، والمتمثلة بـ"السلامة والحماية، ومكافحة الإرهاب، والقضايا السياسية والقانونية، وإعادة الإعمار".

وكشف دبلوماسي أوروبي في بيروت أن "لجنة تحضيرية تضم مسؤولين من 9 دول ستبدأ الخميس بإعداد لوائح بأسماء المعارضين وكذلك لوائح أخرى تحدد المنظمات الإرهابية". كما سيتطرق البحث إلى المسائل الإنسانية.

وأشار بدوره إلى أن الأمور "لن تحل السبت. لا يمكن حل نزاع 5 سنوات في يوم واحد".

ولم تتوصل روسيا وإيران من جهة، وأميركا وحلفاؤها من الدول الأوروبية والعربية من جهة ثانية، إلى اتفاق بشأن المجموعات المسلحة التي يجب تصنيفها بـ"الإرهابية" وتلك التي يمكن اعتبارها جزءاً من المعارضة.

وبحسب المصدر الدبلوماسي الغربي، قدمت روسيا لائحة تضم أسماء 38 معارضاً، بينهم 3رؤساء سابقين للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، أحمد الجربا وأحمد معاذ الخطيب وهادي البحرة، بالإضافة إلى رئيسه الحالي خالد خوجا.

وبين الأسماء المقترحة أيضا ممثلون عن معارضة الداخل المقبولة من النظام السوري وممثلان عن جماعة الإخوان المسلمين هما محمد فاروق طيفور ومحمد حبش. كما تضم اللائحة معارضين تقليديين في سوريا على غرار ميشال كيلو وعارف دليلة.

وأفاد المصدر ذاته بأن السعودية أعدت أيضا لائحة من 20 اسماً. وقدمت مصر من جهتها 10 أسماء، مشيراً إلى أن "النجاح في التوصل إلى لائحة مقبولة من الجميع قد يستغرق وقتاً طويلاً".

في المقابل، يعتبر قياديون في المعارضة السورية أن الأمر لا يمكن أن يتم بهذه السهولة.

ويقول القيادي في الائتلاف سمير نشار "كل الدول تبعث مندوبيها باسم المعارضة السورية للتوصل إلى اتفاق إقليمي ودولي"، مضيفاً "من المؤسف أن هذه التصنيفات لا تمثل مصلحة السوريين ولن تجد طريقها إلى حل واقعي للأزمة السورية".

ويرى ممثل الإخوان المسلمين في الائتلاف فاروق طيفور أن "الائتلاف يشكل المرجع الصالح لتحديد وفد المعارضة".


خطة روسية لتنظيم انتخابات في سوريا


وفي سياق متصل أعلن سفير بريطانيا لدى الأمم المتحدة ماثيو رايكروفت الأربعاء أن اجتماع فيينا الدولي لن يركز على خطة روسية تنص خصوصاً على تنظيم انتخابات.

وتتضمن الخطة التي وزعتها روسيا بعد اجتماع 30 تشرين الاول/أكتوبر في فيينا 8 نقاط تدعو إلى تنظيم انتخابات بعد عملية إصلاح دستورية تستمر 18 شهراً.

وقال رايكروفت للصحافيين "نحن على علم بالمقترح الروسي. خطة 8 نقاط ليست بحد ذاتها في صميم مباحثات فيينا".


لا توضيح لمصير الأسد


واعتبر دبلوماسيون غربيون آخرون أن الخطة الروسية المقدمة قبل أسبوعين تقريباً لا توضح مصير الرئيس بشار الأسد الذي يشكل عثرة كبيرة في المباحثات ولذلك فهي لا يمكن أن تشكل أساساً للبحث.

وتطالب أميركا وحلفاؤها العرب والأوروبيين برحيل الرئيس السوري خلال الفترة الانتقالية لكن إيران وروسيا لم تعلنا موافقتهما على ذلك.

ووصف دبلوماسي في مجلس الأمن المقترح الروسي بأنه "متسرع" و"لا يقدم الإجابة" المطلوبة.

جاءت الخطة في وثيقة بعنوان "خطة لحل الأزمة السورية" تدعو إلى تشكيل لجنة دستورية تضم ممثلين عن مجموعات المعارضة "في الداخل والخارج" ولا يترأسها بشار الأسد.

وينص المقترح على تنظيم انتخابات نيابية ورئاسية بعد إقرار الدستور الجديد في استفتاء.

لكنه لا ينص على أن الأسد لا يمكنه الترشح لهذه الانتخابات.

وقال أحد الدبلوماسيين طالباً عدم ذكر اسمه "هذا غير كاف. نحتاج إلى وضوح أكبر، وأشياء ملموسة أكثر".

وأضاف "يجب أن يكون جزءاً من الحل النهائي أن الأسد لن يكون في الحكم في نهاية الأمر".

حول الويب

إيران والسعودية على طاولة المباحثات حول سوريا الجمعة في فيينا

اجتماع فيينا المقبل يحدّد وفد المعارضة السورية للتفاوض مع النظام

تقرير الـsns: انتصار كويرس يخلط الأوراق ويعزز التفاوض: ما هي الأفكار الروسية المقترحة للتسوية في فيينا..؟!