281 مليون دولار خسائر مصر شهرياً من تعليق الرحلات

تم النشر: تم التحديث:
EGYPT
صورة أرشيفية لسياح يغادرون مصر بعد حادث الطائرة | ASSOCIATED PRESS

قال وزير السياحة المصري هشام زعزوع، الأربعاء 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، إن مصر ستخسر 2.2 مليار جنيه (281 مليون دولار) شهرياً جراء قرار بريطانيا وروسيا تعليق الرحلات الجوية إليهما بعد تحطم طائرة الركاب الروسية في شبه جزيرة سيناء.

وعلقت بريطانيا الرحلات إلى مدينة شرم الشيخ المصرية بعد 4 أيام من سقوط الطائرة الروسية عقب إقلاعها بوقت قصير في 31 أكتوبر/تشرين الأول من مطار المدينة، مشيرة إلى احتمال إسقاط الطائرة عن طريق قنبلة، وقتل جميع من كانوا على متن الطائرة الروسية وعددهم 224 شخصاً.

وعلقت عدة شركات الرحلات إلى شرم الشيخ، كما أعلنت روسيا في وقت لاحق وقف رحلاتها لكل المطارات المصرية.

وقال زعزوع إن السياح الروس والبريطانيين يشكلون ثلثي حركة السياحة في شرم الشيخ، بينما يمثل الروس وحدهم نصف السياح في مدينة الغردقة، المقصد السياحي المصري الرئيسي المطل على البحر الأحمر.

وقال زعزوع إنه يعتزم إطلاق حملة بقيمة 5 ملايين دولار للترويج للسياحة المصرية في بريطانيا وروسيا، رداً على ما وصفه بالتأثير السلبي للتغطية الإعلامية الغربية لحادث الطائرة.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن سيرغي إيفانوف، مدير الديوان الرئاسي الروسي، قوله أمس الثلاثاء، "إن القرار سيظل سارياً لفترة طويلة"، متوقعاً أن يكون عدة أشهر على الأقل.

وأضاف أنه يجب تعزيز الأمن ليس في شرم الشيخ فقط ولكن أيضاً في الغردقة والقاهرة "في الأماكن التي تحلق فيها الطائرات الروسية".

وقال زعزوع إن الحكومة ستسعى إلى تعويض خسارتها من السياحة العالمية من خلال تشجيع السياحة الداخلية والخليجية وتسهيل حصول السياح القادمين من شمال إفريقيا على تأشيرات الدخول.

حول الويب

قطاع السياحة في مصر مهدد بالشلل التام - RT Arabic

إقلاع عشرات الرحلات لإجلاء السياح من مصر - الجزيرة

أربعة ملايين دولار يوميا خسائر مصر جراء حادثة الطائرة - الجزيرة

زعزوع: خسائر مصر من تعليق الرحلات تتجاوز 800 مليون دولار

600 ألف دولار خسائر “مصر للسياحة” شهريًّا من تعليق الرحلات الروسية

إجلاء 79 ألف سائح روسي من مصر على مراحل

مصر.. ليس سقوط طائرة فحسب