البرقاوي يهدد أمن الرئيس الأمريكي في London has Fallen

تم النشر: تم التحديث:

أطلقت شركة Millennium الإعلان الدعائي لفيلم London has Fallen، المنتظر عرضه في دور السينما مطلع مارس/آذار 2016، ليأتي بالفعل تشويقياً كما يتوقع المشاهد.

ويكمل الفيلم ما أنهاه أبطال فيلم Olympus has Fallen الذي عرض في العام 2013، لكن في العاصمة البريطانية لندن بعد واشنطن، حيث يحضر الرئيس الأميركي (ايرون ايكهارت) جنازة رئيس وزراء بريطانيا الذي توفي في ظروف غامضة.

ورغم الحراسة الشديدة والاحتياطات الأمنية التي لم يسبق لها مثيل لحماية رئيس أقوى دولة في العالم، فإن ذلك لا يمنع قيام مؤامرة تستهدف أمنه.

فيتعرّض للخطف والتهديد بالقتل، على يد زعيم منظمة تستهدف الولايات المتحدة الأميركية يدعى “البرقاوي”، والذي يقوم بدوره الممثل الإسرائيلي آلون ابوتبول.

وفيما يحاول فريق الحرّاس الحفاظ على حياة الرئيس الأميركي وإرجاعه سالماً، يلحظ مشاهد في الفيلم الدعائي مقاطع تدمر فيها كل معالم المدينة التاريخية، وأشهر أبنيتها وجسورها.

متابعوا الإعلان انقسموا بين متشوقين لرؤية الفيلم، وآخرين اعتبروه تجسيداً آخر للصورة النمطية التي تقدمها هوليوود للمشاهد، ونظرة الغرب الضحلة للواقع.




حول الويب

شوف ... جيرارد بتلر ومورجان فريمان في London Has Fallen - الفن ...

“سقوط لندن” الجزء الثاني من “سقوط البيت الأبيض”