إسرائيل تقصف موقعاً لـ"حماس" جنوب قطاع غزة

تم النشر: تم التحديث:
ISRAELI FIGHTER JETS
Lior Mizrahi via Getty Images

أعلن الجيش الإسرائيلي، الإثنين 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، استهداف موقع عسكري تابع لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" جنوب قطاع غزة، رداً على إطلاق صاروخ باتجاه إحدى المستوطنات القريبة من القطاع.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان "شنت مقاتلات تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي غارة على موقع عسكري تابع لحركة حماس فجر اليوم، جنوبي قطاع غزة".

وأضاف أن "الغارة جاءت على خلفية إطلاق صاروخ من غزة ليلة أمس على المستوطنات الإسرائيلية".

وحمّل البيان حركة حماس المسؤولية عن أي عملية إطلاق للصواريخ على المستوطنات الإسرائيلية.

شهود عيانٍ أفادوا لمراسل "الأناضول" بأن طائرات حربية إسرائيلية قصفت موقع تدريب عسكري يتبع لكتائب عز الدين القسام، الذراع المسلحة لحركة حماس في مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

وأوضح الشهود أن القصف الإسرائيلي تسبب بأضرار في الأراضي والمنازل الفلسطينية المحيطة بالموقع المستهدف.

ولم يتم الإعلان عن وقوع أي إصابات في صفوف الفلسطينيين جراء القصف الإسرائيلي.


سقوط صاروخ فلسطيني


وفي وقت سابق مساء الأحد، أعلن الجيش الإسرائيلي سقوط صاروخ فلسطيني، قال إنه أُطلق من قطاع غزة في مستوطنة "شعر هنيغب"، المحاذية لحدود القطاع دون أن يوقع خسائر بشرية أو مادية.

وتشهد الأراضي الفلسطينية وبلدات عربية في إسرائيل منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار مستوطنين يهود متشددين على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية.