النظر إلى الشاشات يسبب السرطان.. إليك الحل!

تم النشر: تم التحديث:
BLUE LIGHT SCREEN EYES
Hemera Technologies via Getty Images

يقضي ثلث الجيل الحالي حوالي 9 ساعات من يومه بالنظر إلى شاشات LED والهواتف والحواسب اللوحية أو الشخصية أو المكتبية، بحسب Vision Council.

ويقضي العاملون على الحواسب الآلية، في المعظم ما لا يقل عن 10 أو 12 ساعة بشكل شبه يومي أمام الشاشات، ما يعد مضراً للأعين، فشاشات LED تصدر ضوءاً أزرق، والتعرض له بكميات كبيرة من شأنه أن يتلف الخلايا الشبكية.

حتى الأشعة الزرقاء غير الضارة، فإنها ترسل إشارة إلى أدمغتنا في النهار، ما يتسبب في تسريع نبضات القلب ونسبة الانتباه، إذ أنها تحاكي الشمس، وبحسب جامعة هارفارد، فإن الأشعة الزرقاء مرتبطة بالإصابة بأمراض السرطان وداء السكري وأمراض القلب والسمنة، وقد يعود هذا إلى خفض نسبة إفراز الميلاتونين.



blue rays

وهناك العديد من الحلول لخفض نسبة الأشعة الزرقاء، أسهلها عدم النظر إلى أي شاشة لساعتين أو ثلاثة قبل التوجه إلى النوم، في خيارٍ قد يبدو صعباً للبعض نظراً لطبيعة عملهم.

هناك حلول أخرى، كواقيات الشاشة اللاصقة، والتي تصفّي الضوء الأزرق، بالإضافة إلى النظارات الواقية البرتقالية، أو تحميل برنامج f.lux المجاني لأجهزة Windows وMac وiPhone وiPad، إلا أن البرنامج غير متوفر لأجهزة Android لكن هناك بدائل كبرنامج CF.lumen.

وتقوم هذه البرامج بضبط الضوء الصادر من الشاشة وفقاً للأوقات أثناء اليوم، أو بإمكانك أنت ضبطها يدوياً. وفي المساء، يقوم f.lux بتنقية الضوء الأزرق للقضاء على التأثير المشابه لتأثير الشمس في النهار، ما يهدئ دماغك.

- هذا الموضوع مترجم من موقع VOX. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.

حول الويب

انتبه.. استعمال الهواتف المحمولة قبل النوم قد يسبب هذه الأضرار ...

أشعة فوق البنفسجية - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

أحدث نظارات من Jins لحجب الضوء الأزرق من الهواتف الذكية - التقنية بلا حدود

لن تصدقي مدى التأثير الضار لللاب توب على بشرتك

مخاطر كارثية لترك الهاتف المحمول بجوارك أثناء النوم !

الضوء الأزرق المنبعث من شاشات الهواتف الذكية يسبب العمى الجزئى