سائق أردوغان الخاص.. كاتب صحفي يصبح نائباً في البرلمان التركي

تم النشر: تم التحديث:
SAIQARDWGHAN
أحمد حمدي تشاملي، سائق اردوغان الذي اصبح برلمانيا | social media

انتُخب أحمد حمدي تشاملي، السائق الخاص بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، نائباً برلمانياً عن حزب العدالة والتنمية بالمنطقة الثانية بإسطنبول، وذلك بعد فرز نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد الماضي الأول من نوفمبر/تشرين الأول 2015.

saiqardwghan

أحمد حمدي تشاملي، أو "السائق التطوعي" كما يطلق عليه في تركيا، اشتغل لسنين، حسب ما أورده موقع "خبر ترك"، سائقاً خاصاً بالرئيس أردوغان، بعد أن كان قبلها السائق الخاص بالزعيم الراحل نجم الدين أربكان، الرئيس السابق لحزب الرفاه.

saiqardwghan

ودخل أحمد حمدي تشاملي ميدان السياسة بعد تلك السيارة التي قادها في شوارع إسطنبول بوجود رئيس حزب الرفاه الراحل نجم الدين أربكان والرئيس أردوغان أثناء حملته الانتخابية لرئاسة بلدية إسطنبول عام 1994.

واعتقل أحمد حمدي تشاملي رفقة أردوغان سنة 1997، بعد أن ألقى الأخير قصيدة بعنوان "مآذننا حرابنا"، واتهم على إثرها بـ"التحريض على الكراهية الدينية".

saiqardwghan

وينحدر أحمد حمدي تشاملي من مدينة طرابزون، شمال شرق تركيا على البحر الأسود، وكان عضواً في مجلس بلدية الفاتح بإسطنبول، وهو متزوج وأب لـ3 أطفال.

وتعرّف حملة حزب العدالة والتنمية تشاملي بأنه كاتب صحفي، حيث يعد من أهم كُتاب الزوايا في صحيفة "ستار" المقربة من الحكومة التركية.