"الحركة القومية" يخسر نحو نصف مقاعده في البرلمان التركي

تم النشر: تم التحديث:
TURKISH NATIONALIST MOVEMENT PARTY
ASSOCIATED PRESS

خسر حزب الحركة القومية 4.3% من أصوات الناخبين الأتراك، أي ما يعادل 39 من مقاعده في البرلمان، مقارنة بالانتخابات البرلمانية التي أجريت في 7 يونيو/حزيران الماضي، ليصبح عدد نوابه في البرلمان الجديد 41 نائباً، بعد أن كان عددهم 80 في الانتخابات الماضية.

وبحسب النتائج الأولية غير الرسمية فإن الحزب قد حصل على 12% من أصوات الناخبين، بينما كان قد حصل على 16.29% في انتخابات 7 يونيو الماضي، وبالتالي يكون قد خسر نحو مليون و780 ألف صوت.

ووفقاً للنتائج الأولية لانتخابات الأمس، فقد حصل حزب الحركة القومية على نسبة أصوات أعلى من حزب الشعوب الديمقراطي الذي حصل على 10.66% من الأصوات، إلا أن عدد نواب الحركة القومية في البرلمان المقبل سيكون أقل من عدد نواب الشعوب الديمقراطي، وبالتالي سيصبح الحركة القومية الحزب الرابع في البرلمان بعد العدالة والتنمية، والشعب الجمهوري، والشعوب الديمقراطي.

وضمن أعضاء الحركة القومية الذين خسروا مقاعدهم في البرلمان الجديد، نائبا رئيس الحزب صادر دورماز، وروهصار دميرال، وعدد من المسؤولين في الحزب.

وخسر حزب الحركة القومية مقعدين من بين ثلاثة مقاعد كان يمثل بها ولاية قيصري وسط تركيا، في البرلمان التركي، وبالتالي يمثل الحزب الولاية في البرلمان الجديد بنائب واحد فقط.

ولم يحصل حزب الحركة القومية على أغلبية الأصوات في أي من الولايات التركية، ففي ولاية عثمانية جنوبي تركيا التي يمثلها رئيس الحزب دولت بهتشلي في البرلمان، والتي كان قد حصل على 41% من الأصوات في انتخابات يونيو، حل حزب العدالة والتنمية أولاً في انتخابات أمس بحصوله على 46.5% من الأصوات، في حين حل الحركة القومية ثانيا،ً بعد حصوله على 34% من الأصوات.

وشهدت الأصوات التي حصل عليها حزب الحركة القومية ارتفاعاً في ولاية تركية واحدة فقط هي أرداهان شمال شرقي تركيا، حيث ارتفعت نسبة الأصوات التي حصل عليها في تلك الولاية من 7.8% في الانتخابات الماضية إلى 8.87% في انتخابات الأمس.

حول الويب

الانتخابات التركية: إردوغان يعتبر النتيجة تصويتا للاستقرار ورسالة إلى المسلحين الأكراد

حزب العدالة والتنمية يفوز في الانتخابات التركية

بعد فرز 91%.. نتائج أولية للانتخابات التركية تشير لـ 49.7% للعدالة والتنمية

الأتراك يدلون بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية المبكرة

الانتخابات التركية... المعارضة ترغب في ديمقراطية قوية في البلاد