سفينة الرؤساء ومشاهير الفن الأميركية تقاوم مصير تفكيكها

تم النشر: تم التحديث:

عاشت السفينة الأميركية "يونايتد ستايت" عصرا ذهبيا عابقا بالتاريخ، فقد حملت على متنها شخصيات ذات شهرة عالمية مثل مارلين مونرو وكوكو شانيل ومارلون براندو وعدة رؤساء أميركيين، لكنها اليوم معرضة للتفكيك وبيعها قطعا، وهو ما يحاول البعض تجنبه.

طوال مدى سنوات الخدمة، سافر على متنها مليون شخص منهم ممثلون معروفون ورجال سياسة وصناعيون ومهاجرون، عبروا المحيط الاطلسي بين الولايات المتحدة وأوروبا، بفرقها الموسيقية وقاعة الرقص وصالتي السينما وحوض السباحة ومصاعدها العشرين.

وتستقبل الجمعية تبرعات، وتأمل في عقد شراكات في سبيل الحفاظ على السفينة، عن طريق تحويلها إلى فندق ومطعم أو متحف أو مكاتب. لكن المشكلة أن الجمعية مضطرة لدفع 60 ألف دولار شهريا بدل رسو السفينة على الرصيف النهري، وهو مبلغ لا تستطيع الجمعية تحمله وحدها، ولذا فهي تتلقى تبرعات من 50 ولاية أميركية و36 بلدا.

حول الويب

Top 10 Most Famous Ships in History - Toptenz.net

سفينه - ويكيبيديا

من بينها مدينة عربية.. جولة في أجمل المدن المشهورة بهندستها المعمارية - CNN

شاهد الفيدووات الأكثر مشهورة على الانترنت Videowat.Me