كشف تفاصيل جريمة قتل طفل لاجىء مسلم بعد خطفه في برلين

تم النشر: تم التحديث:
PUTIN
Getty Images

أعلنت الشرطة الألمانية أن متهماً بقتل طفل لاجىء(مسلم) في الرابعة من العمر فر مع عائلته من البوسنة والهرسك اعترف بقتل طفل ثان في السادسة من العمر مطلع يوليو/ تموز الماضي متسائلة عن ضحايا محتملين آخرين.

ناطق باسم الشرطة شتيفان ريدليش قال لوكالة الصحافة الفرنسية "الرجل اعترف ليلاً بأنه قتل إلياس" وهو طفل فقد في ساحة للعب أمام المبنى حيث يعيش في بوتسدام (شرق) قرب برلين.

وسائل الإعلام الألمانية أكدت أن جريمتي القتل ترتديان طابعاً "جنسياً"، بدون أن تذكر مصادر أو تفاصيل أخرى.

مصدر قريب من الملف قال إن جثة إلياس الذي وزعت صوره على نطاق واسع منذ اختفائه في الثامن من يوليو/ تموز دفنت في حديقة للعمال.

almanya

وأوقف القاتل المتهم الذي يدعى سيلفيو إس (32 عاماً) الخميس 29 أكتوبر/ تشرين الأول 2015 بعد اتصال من والدته مع الشرطة مؤكدة أنه اعترف لها بقتل محمد وهو صبي في الرابعة من العمر فقد في الأول من أكتوبر أمام لاغيسو المركز الرئيسي لاستقبال وتسجيل طالبي اللجوء في برلين.

وتعرف عليه والده في لقطات كاميرا للمراقبة الأمنية، كما ذكرت صحيفة بيلد.

وقد ظهر فيها رجل في المرحلة المتوسطة من العمر يمسك بيد طفل. ونشرت الشرطة اللقطات على نطاق واسع منذ فقدان الصبي.

وظهر الرجل نفسه يقترب من مركز الاستقبال في صور أوضح نشرت لاحقاً.

وكان محمد يعيش منذ أكثر من عام مع والدته وطفلين آخرين في ألمانيا التي قدم إليها من البوسنة والهرسك. وقد عثر على جثته في صندوق سيارة القاتل.

ولاغيسو موقع أصبح رمزياً للصعوبات التي تواجهها ألمانيا في استقبال مئات الآلاف من اللاجئين الذين يصلون إلى برلين.

وتدرس الشرطة حالياً ملفات أخرى لاختفاء أطفال حسبما ذكرت صحيفة برلينر تسايتونغ المحلية نقلاً عن الشرطة.

حول الويب

متهم بقتل طفل لاجئ يعترف بقتل آخر في المانيا

متهم بقتل طفل لاجىء يعترف بقتل اخر في المانيا