فيلم American Ultra.. سيىءٌ حقاً؟

تم النشر: تم التحديث:

نقدٌ لاذع توجهه إنجي المعروفة بخفة ظلها إلى فيلم American Ultra، والذي تشبهه بفيلم “سمك لبن تمر هندي” لعدم ترابط أحداثه، متساءلةً ما إذا كان صنّاعه في كامل وعيهم عندما عملوا على إنتاج قصة تجمع بين الخيال والواقع.

يكتشف بطل الفيلم أن جهاز المخابرات الأمريكية CIA اختطفوه و "لعبوا بدماغه"، وهذا هو التفسير الوحيد لكل الأحداث الغريبة التي يتعرض لها.

إنجي أعطت American Ultra علامة 5 من 10، ونصحت بمشاهدة أفلام أخرى من نفس النوع لكنها على الأقل ذات قيمة.