مصر والإمارات تؤيدان الحل السياسي في سوريا دون التطرق لمصير الأسد

تم النشر: تم التحديث:
DUBAI SISI
الشيخ محمد بن راشد والرئيس عبد الفتاح السيسي خلال زيارة الأخير لدولة الإمارات | KARIM SAHIB via Getty Images

أعربت الإمارات العربية المتحدة ومصر الثلاثاء 27 أكتوبر/ تشرين الأول 2015، عن تأييدهما لحل سياسي للنزاع في سوريا، دون التطرق إلى مصير بشار الأسد.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابو ظبي تطرق مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الذي يزور أبو ظبي إلى "الأزمة السورية وآخر التطورات والمستجدات حولها، وأهمية الخروج من هذه الأزمة بالتنسيق مع القوى الدولية والإقليمية، بحلول سياسية تضمن أمن وحماية سوريا الموحدة، والحفاظ على مؤسساتها الوطنية وبما يحقق تطلعات وآمال الشعب السوري ويدعم إرادته وخياراته الوطنية".

وأكد الجانبان وفق المصدر نفسه "ضرورة تعزيز جسور التواصل والتعاون والحوار مع المجتمع الدولي لإيجاد حلول مشتركة لمختلف القضايا والتحديات الاقليمية والدولية".

وبعد لقاء الجمعة في فيينا بين السعودية وتركيا والولايات المتحدة وروسيا حول النزاع السوري تم التطرق إلى إمكانية دعوة الإمارات ومصر إلى اجتماع دولي موسع للتوصل إلى حل للنزاع الذي أوقع قرابة 250 ألف قتيل منذ 2011.

وأكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الأحد أن بلاده ترفض أن "يكون لبشار الأسد أي دور في مستقبل سوريا" إثر لقائه وزير الخارجية المصري سامح شكري في القاهرة.
استهل السيسي في الإمارات جولة ستقوده إلى الهند والبحرين.

حول الويب

روسيا تسمح لفرنسا ببيع "ميسترال" لمصر والإمارات - RT Arabic

عربي21 الإمارات تقود تحالفا إقليميا يروج لحل بسوريا يتضمن بقاء ...

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: آمل ألا يترشح السيسي وأن ترفع ...

روسيا تسمح لفرنسا ببيع "ميسترال" لمصر والإمارات

شارك برأيك.. هل نجح السيسي في منع تكرار سيناريو سوريا وليبيا والعراق في مصر ؟

الإمارات تقود تحالفا إقليميا يروج لحل بسوريا يتضمن بقاء الأسد