طبيب فرنسي متهم بقتل 7 مرضى بواسطة الـ"سمّ" يواجه السجن مع وقف التنفيذ

تم النشر: تم التحديث:

أصدرت محكمة الجنايات في أنجيه (غربي فرنسا) حكماً على طبيب الطوارئ السابق نيكولا بونميزون بالسجن سنتين مع وقف التنفيذ بعد إدانته بتهمة "تسميم" 7 مرضى كانوا يشارفون على الموت.

محكمة البداية كانت قد برأت بونميزون في يونيو/حزيران 2014، إلا أن النيابة العامة استأنفت الحكم، وحُذف الطبيب السابق البالغ 54 عاماً من نقابة الأطباء الفرنسيين.

غير أن المحلفين في محكمة الاستئناف دانوا المتهم بتهمة قتل مريضة تبلغ السادسة والثمانين توفيت في عام 2011 بعد يومين على إدخالها إلى قسم الطوارئ في المستشفى، حيث كان يعمل. لكنهم برأوا المتهم مجدداً من تهمة قتل 6 مرضى آخرين.

وقضية نيكولا بونميزون من القضايا التي أججت الجدل في فرنسا حول القتل الرحيم.

حول الويب

طبيب فرنسي يسمم مرضى ميئوساً من حياتهم | منوعات - صحيفة الوسط ...

سجن طبيب فرنسي متهم بقضايا قتل رحيم