مصر: وزارة الأوقاف تغلق ضريح الحسين بسبب الشيعة

تم النشر: تم التحديث:
ALHUSSEIN MOSQUE
MAHMUD HAMS via Getty Images

قررت مديرية أوقاف العاصمة المصرية القاهرة غلق ضريح الإمام الحسين من الخميس 22 أكتوبر/تشرين الأول 2015 وحتى السبت القادم، منعاً لما وصفته بـ "الأباطيل الشيعية" التي تحدث يوم عاشوراء.

وذكر بيان نشرته وزارة الأوقاف عبر موقعها الالكتروني، أن قرار الإغلاق جاء لوقف ما يمكن أن يحدث من طقوس شيعية لا أصل لها في الإسلام، وما يمكن أن ينتج عن ذلك من مشكلات، مؤكدة أنها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية تجاه أي تجاوز يحدث في هذا الشأن.

ويوجد في مصر عدد من الأضرحة لآل بيت النبي محمد، تشرف عليها وزارة الأوقاف، وتمثل هذه الأضرحة مزارات مقدسة لدى الشيعة، مثل ضريح الحسين بن علي وضريح السيدة زينب بنت علي وضريح السيدة نفيسة بنت الحسن.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تغلق فيها السلطات المصرية ضريح الحسين، إما بسبب طريقة احتفال الشيعة وما فيها من لطم الخدود وضرب على الرأس والظهر وشق الجيوب، أو بسبب المشادات التي تحدث بينهم وبين سكان المناطق التي توجد بها الأضرحة.

وشهدت مصر في يونيو/حزيران 2013 مقتل مجموعة من الشيعة أشهرهم حسن شحاته - أبرز أئمة الشيعة في البلاد -، في قرية أبو مسلم بمحافظة الجيزة لأسباب طائفية وذلك أثناء احتفالهم بميلاد الإمام المهدي.

حول الويب

«الأوقاف» تغلق ضريح مسجد الحسين في ذكرى عاشوراء

الأوقاف: تأمين مسجد الحسين وجميع مساجد آل البيت يوم عاشوراء