شاهد.. نائب عربي بالكنيست يطرد وزيراً إسرائيلياً اتهمه بسفك الدماء

تم النشر: تم التحديث:

في واقعة جديدة ومثيرة داخل مقر البرلمان الإسرائيلي "الكنيست" قام النائب العربي أحمد الطيبي لأول مرة بطرد وزير إسرائيلي من جلسة كان يديرها حول المواجهات الأخيرة في مدينة القدس المحتلة.

مقطع مصور بث على "يوتيوب" أظهر قيام الطيبي بطرد وزير الاستيعاب والشؤون الاستراتيجية الإسرائيلي زئيف ألكين، عندما قام الأخير بالتحريض على الطيبي واتهمه بأنه مسؤول عن تدهور الأوضاع في الأراضي المحتلة في الآونة الأخيرة.

النائب العربي طلب من الوزير الاعتذار والتراجع عن تصريحاته المسيئة، إلا أنه رفض فقام الطيبي بطرده من الجلسة.

وقال ألكين للطيبي "أنت شخصياً مسؤول عن سفك الدماء في شوارع إسرائيل وعليك ألا تنام في الليل".

ورد الطيبي: "أقوالك هي تحريض دموي وأطالبك بالتراجع فوراً عنها وإلا سأنزلك من المنصة، وبعدما لم يلتزم الوزير ورفض التراجع عن أقواله أمر الطيبي بإنزاله فوراً قائلاً: سلوكك خطير وتحريض دموي. أنا وزملائي نتعرض لتحريض ودعوات بالقتل وأنت كوزير تساهم في ذلك".

ووصل الحراس وأنزلوا الوزير من المنصة.

وبعد أن نزل استمر ألكين في كلامه فأمر الطيبي بإخراجه من القاعة.