الصحة المصرية: تطعيمات الحصبة آمنة ونتحدى مروجي الشائعات!

تم النشر: تم التحديث:
VACCIN
NARINDER NANU via Getty Images

نفت وزارة الصحة المصرية ما أشيع حول فساد الطعم الخاص بتطعيمات الحملة القومية للحصبة والحصبة الألمانية.

رئيس قطاع الطب الوقائي في وزارة الصحة المصرية د.عمرو قنديل قال لـ “هافينغتون بوست عربي”، إن كل ما أثير حول فساد تطعيمات الأطفال “غير صحيح. من يجرؤ على تطعيم الأطفال بتطعم فاسد تحت أي مبرر؟!”.

كما أكد قنديل أن "برنامج التطعيمات في مصر من أنجح البرامج على مستوى الإقليم، خاصةً أن هناك رقابة صارمة واعتماد من منظمة الصحة العالمية، كما يتم استيراد الطعم من شركة موردة لأكثر من 100 دولة على مستوى العالم وتحت رقابة منظمة اليونيسيف”.

أما عن أسباب انتشار الشائعة في الشبكات الاجتماعية، فقال رئيس قطاع الطب الوقائي لـ “هافينغتون بوست عربي”، إن "الوزارة ليس لديها دراية بمن أطلق تلك الشائعات، إلا أنها متداولة بلا مصدر على الشبكات الاجتماعية. أتحدى أي شخص أن يواجهنا بدليل واحد على فساد تلك التطعيمات، كما أستبعد قيام أطباء فإطلاق تلك الشائعات بهدف تجاري”.

وحذر قنديل الأهالي من الالتفات إلى هذه الشائعات المتكررة، “التي تهدف إلى زرع البلبلة في البيوت المصرية، والتي سبق أن تم تداولها مثيلاتها في العام 2009 بشأن تطعيمات الانفلونزا”.

وتبدأ الحملة القومية للتطعيم من أمراض الحصبة والحصبة الألمانية في 31 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، مستهدفةً الأطفال من سن 9 شهور وحتى 10 سنوات.

وكانت شائعات تم تداولها على الشبكات الاجتماعية بشأن فساد جرعات التطعيم الخاصة بالحصبة والحصبة الألمانية، ما أثار الذعر لدى بعض الأسر المصرية، سيما أنها نسبت إلى أطباء أطفال كوسيلةٍ للتحذير منها.

حول الويب

مساعد وزير الصحة عن فساد تطعيمات «الحصبة»: آمنة.. و«ابني هياخد منها»

«الصحة» لمروّجي شائعة فساد تطعيمات «الحصبة»: سنلاحقكم

موجز الصحافة المحلية.. يوم الاتهامات بـ"الرشاوى الانتخابية"

"الصحة": إجراء حملات تطعيم استثنائية في أكتوبر المقبل لفيروس الحصبة