إسرائيل تبني جدارا بين حي فلسطيني وآخر للمستوطنين بالقدس

تم النشر: تم التحديث:
ISRAELI POLICE
جدران عازلة تبنيها إسرائيل | ASSOCIATED PRESS

باشرت الشرطة الإسرائيلية الأحد 18 أكتوبر/تشرين الأول 2015، بناء جدار في القدس الشرقية المحتلة، أكدت أنه سيكون موقتا، بدعوى حماية حي استيطاني من هجمات تشن عليه من حي فلسطيني مجاور.

الشرطة، قامت مساء الأحد بنصب 6 كتل إسمنتية يبلغ طول كل منها 2 متر أمام حي جبل المكبر الفلسطيني الذي يقع على مرتفعات في القدس الشرقية التي تحتلها إسرائيل.

وكتب بالعبرية على أسفل هذه الكتل "حاجز موقت ومتحرك للشرطة".

متحدثة باسم البلدية، قالت إن هذا الجدار الذي يفترض أن يصل طوله إلى 300 متر سيفصل بين جبل المكبر الذي يتحدر منه فلسطينيين قاموا بهجمات على إسرائيليين، وحي الاستيطان اليهودي أرمون هانتسيف.

وقتل منذ مطلع الشهر الحالي 43 فلسطينيا على الأقل في حين قتل 8 إسرائيليين في أعمال عنف بين الطرفين.

ويأتي بناء هذا الجدار بعد أيام على إقامة نقاط تفتيش إسرائيلية عند مداخل أحياء عدة في القدس الشرقية بينها حي جبل المكبر.

واعتبر حزب يسار الوسط في بيان أن رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو "قسم رسميا القدس اليوم"، مضيفا "لقد فقد نتانياهو القدرة على الحفاظ على سلامة المواطنين الإسرائيليين وعلى وحدة القدس".