أوباما قلق إزاء توتر الأوضاع في القدس

تم النشر: تم التحديث:

صرّح الرئيس الأميركي باراك أوباما بأنه قلق حيال استمرار أعمال العنف بين إسرائيل والفلسطينيين. كلام أوباما جاء خلال مؤتمر صحفي مع الرئيسة الكورية الجنوبية بارك غوين في البيت الأبيض.

أوباما رأى أن من المهم أن يحاول رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والمسؤولون الإسرائيليون المنتخبون والرئيس الفلسطيني محمود عباس وغيره من المسؤولين خفض الخطاب الذي يمكن أن يغذي العنف أو الغضب أو سوء التفاهم.

حول الويب

أوباما يدعو لاحترام قدسية الأماكن الدينية والحفاظ على الوضع الراهن بالقدس

مقتل 3 فلسطينيين برصاص إسرائيليين في حوادث طعن بالقدس والصفة

مساع أميركية لتخفيف التوتر بالأراضي الفلسطينية

أوباما يدين العنف بين إسرائيل والفلسطينيين