صورة اشتراها بدولارين ويبيعها بـ5 ملايين دولار.. تعرّف على صاحب الحظ السعيد

تم النشر: تم التحديث:
ERDOGAN
Globe Photos

قدرت صورة نادرة بيعت عام 2010 بدولارين فقط للأسطورة "الولد بيلي" (ويليام هينري ماكارتي جي آر) الأميركي الذي كان دائماً ملاحقًا وخارجًا عن القانون، للبيع بخمسة ملايين دولار.

وبيلي هو مسلح أميركي خارج عن القانون شارك في حرب القطيع في مقاطعة لينكولن، و اشتهر بقتله 21 رجل أي بمعدل رجل واحد لكل سنة من حياته.

الصورة التقطت للولد بيلي في آواخر صيف عام 1878 عندما كان يلعب الكروكيه مع عصابته في مقاطعة لينكولن، وذلك بحسب الشركة الأميركية كاغن التي تتولى بيع هذه اللوحة ( وهي شركة متخصصة في مزادات التحف والقطع الفنية).

راندي كويجارو هاوي التحف كان قد اشترى الصورة في عام 2010 بدولارين فقط كجزء لمجموعته المتنوعة من متجر لبيع الخردة في فرينسو، وفقاً لكاغن ولقناة ناشيونال جيوغرافيك التي ستتناول بدورها تفاصيل هذه الصورة في التاسعة من مساء الأحد في حلقة بعنوان " الولد بيلي: دليل جديد".

ونقل موقع marketwatch عن ديفيد مكارثي، متخصص التحف في شركة كاغن، قوله، " عندما رأينا الصورة للمرة الأولى شككنا بأنه أسطورة الغرب الأميركي، فقد كان علينا التحقق من جميع التفاصيل أين ومتى وكيف ولماذا أُخذت هذه الصورة؟ فمجرد تشابه بسيط لا يكفي في هذه الحالة، فقام فريق من الأخصائيين بمعاجلة كل التفاصيل الموجود بالصورة ليتأكد من صحتها".

اعتمدت شركة كاغن في تقدير سعر اللوحة كونها الصورة الثانية الوحيدة لبيلي، والذي كانت قد بيعت صورة له في عام 2010 بقيمة 2.3 مليون دولار عام 2010.

ووصف بيلي بأنه رجل لطيف ووسيم في بعض الأوقات، لكنه أيضاً وصف بأنه عصبي المزاج وعنيد مما جعله رجل خطير ماكر إضافة إلى كونه يجيد استخدام السلاح.