أحمد موسى يستخدم ألعاب الفيديو في الترويج للغارات الروسية على سوريا

تم النشر: تم التحديث:
DEFAULT
Social Media

استنكر مغردون عرض الإعلامي المصري أحمد موسى ما أكدوا أنه مقطع فيديو مأخوذ من لعبة فيديو شهيرة، على أنه جزء من العمليات العسكرية التي تشنها القوات الروسية في سوريا.

المقطع عُرض في حلقة برنامج “على مسؤوليتي” الذي بثته فضائية “صدى البلد” المصرية مساء الأحد 11 أكتوبر/تشرين الأول 2015، وذلك خلال مقارنة موسى بين مواجهة القوات الأميركية والروسية لتنظيم “داعش”.

وظهر صوت الطيارين في الفيديو الذي عرضه موسى وهم يتحدثون الإنكليزية بلكنة بريطانية واضحة رغم أن إتقان اللغات الأجنبية ليس معروفاً عن الروس، وظهرت الشجيرات والمعالم الطبيعية في الفيديو شديدة الشبه بتلك المستخدمة في لعبة Apache: Air Assault، ولا تشبه بحال المعالم الطبيعية في سوريا.





موسى المعروف بمساندته للضربات الروسية على سوريا قال إن “الولايات المتحدة الأميركية لم تقصف (داعش) ولم تحاربه، بل ولم تضرب رصاصة واحدة ضد التنظيم، بينما القوات الروسية هي من تواجه الإرهاب بضراوة وبصورة مرعبة”.

وأضاف قائلاً “الصورايخ الروسية - عابرةً الحدود الإيرانية والعراقية - تصطاد مواقع التنظيم وأفراده كالعصافير”.





من جانبهم، قام رواد الشبكات الاجتماعية بكشف مقطع الفيديو المجتزأ من لعبة Apache: Air Assault، معتبرين ما فعله موسى خداعاً واستخفافاً بعقول المشاهدين، ولافتين في الوقت ذاته إلى أن اللغة المستخدمة في الفيديو هي الإنكليزية وليست الروسية.

كما تصدر هاشتاغ #احمد_موسى قائمة تويتر في مصر، حيث ناقش المغردون الفيديو المنسوب للعمليات العسكرية الروسية، ووصف موسى لموسكو بأنها "مبتهزرش".



شاهد المقطع الأصلي من لعبة Apache: Air Assault:

حول الويب

أحمد موسي يعرض لعبة call of duty باعتبارها الحرب الروسية ضد داعش (فيديو)

اخبار #مصر - بالفيديو| أحمد موسى يعرض «مشهد لعبة» لضربات روسية في سوريا

شاهد.. فضيحة مذيع السيسي ينشر "فيديو جيم" على أنه قصف لتنظيم الدولة