الحزب المؤيد لاستضافة اللاجئين يفوز بانتخابات العاصمة النمساوية

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL DEMOCRATIC PARTY IN VIENNA
فوز الحزب الاشتراكي الديمقراطي المؤيد للاجئين بانتخابات فيينا | DIETER NAGL via Getty Images

فاز الحزب الاشتراكي الديمقراطي المؤيد لاستضافة اللاجئين في النمسا، الاثنين 12 أكتوبر/ تشرين الأول 2015، بالانتخابات المحلية لفيينا، التي أجريت الأحد، وأصبح من حقه تشكيل حكومة العاصمة النمساوية للسنوات الـ5 القادمة.

وحسب النتائج الرسمية النهائية التي أعلنها التلفزيون الرسمي، في ساعة متأخرة من ليلة أمس، "حصل الاشتراكي على 39.4٪ من أصوات الناخبين، يليه حزب الأحرار اليميني المتشدد 32.3٪، وحل حزب الخضر ثالثًا بنسبة 11.1٪، وجاء حزب الشعب المحافظ في المركز الرابع بنسبة 8.7٪، وأعلن رئيسه مانفريد يورزكا استقالته.

وحصل المنتدى الليبرالي الجديد على نسبة 6٪، وأخفقت قائمة (معًا من أجل فيينا) المعروفة باسم القائمة التركية في الحصول على نسبة 5٪ التي تؤهلها لدخول برلمان العاصمة.

وبهذه النتيجة يحق للاشتراكي والخضر مواصلة التحالف في حكومة فيينا (أكثر من 50٪)، كما أن النسبة التي حصل عليها الاشتراكي والخضر والشعب المحافظ يجعل نواب الأحرار اليميني المتشدد تجاه الأجانب عاجزين عن عرقلة اتخاذ أي قرار في برلمان فيينا، حسب المراقبين.

ووفق معهد (إس أو أر إيه) للأبحاث واستطلاعات الرأي (مستقل) فإن قضية اللاجئين والهجرة هيمنت على الانتخابات، حيث أفاد أن نحو ثلثي الناخبين من أصول مهاجرة وراضون تمامًا عن أداء الحكومة التي تضم الحزبين الاشتراكي الديمقراطي والخضر، في التعامل مع اللاجئين.

وأفاد 65٪ ممن شملهم استطلاع رأي أجراه المعهد، أن المناقشة حول أزمة اللاجئين كان لها تأثير على الصوت الانتخابي.

وأعرب 81٪ من ناخبي الأحرار اليميني عن قلقهم وغضبهم بسبب المناقشات التي أثيرت حول قضايا اللاجئين والمهاجرين.

جدير بالذكر أن حزب الأحرار اليميني يرفض دخول اللاجئين إلى النمسا ويطالب بغلق الحدود أمامهم، بينما تؤيد الأحزاب الأخرى السماح لهم بدخول البلاد.

حول الويب

الحزب المؤيد لاستضافة اللاجئين يفوز بانتخابات فيينا | شبكة إرم ...