إسرائيل ترفع القيود عن دخول المصلين للمسجد الأقصى

تم النشر: تم التحديث:
ISRAEL
ASSOCIATED PRESS

رفعت الشرطة الإسرائيلية الثلاثاء 6 أكتوبر/ تشرين أول 2015 القيود التي كانت فرضتها على المصلين المسلمين لدخول المسجد الأقصى، وذلك بعد مقتل إسرائيليين اثنين السبت في البلدة القديمة في القدس.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان إن "القرار يقضي بالعودة إلى الإجراءات الطبيعية، من دون فرض قيود على دخول المصلين" للمسجد.

إلا أنها حذرت في الوقت نفسه أن هذا القرار قد يعاد النظر فيه في حال حصول إخلال بالأمن. ويدخل إجراء رفع القيود حيز التنفيذ الأربعاء.

وكانت الشرطة الإسرائيلية أعلنت الأحد أن دخول باحة المسجد الأقصى لن يسمح به إلا لمن تجاوز الخمسين من العمر، وهو إجراء غالباً ما يتخذ خلال فترات التوتر.

وتشهد الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتان منذ أسابيع مواجهات بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين.

وقتل منذ الخميس أربعة إسرائيليين بينهم اثنان مساء السبت طعناً وبسلاح ناري في البلدة القديمة للقدس.

وعلى الجانب الفلسطيني قتل شابان اتهما بشن هجومين بالسكاكين على إسرائيليين في القدس كما قتل اثنان آخران في الضفة الغربية خلال مواجهات مع جنود إسرائيليين.