حلف الأطلسي يؤكد وجود حشد روسي كبير لقوات برية وبحرية في سوريا

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIAN AIR STRIKES IN SYRIA
طائرات روسية تواصل عمليات القصف فى سوريا | ASSOCIATED PRESS

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرج، الثلاثاء 6 أكتوبر/تشرين الأول 2015، إن هناك تقارير تتحدث عن حشد عسكري روسي كبير في سوريا يتضمن نشر قوات برية وسفن في شرق البحر المتوسط.

ستولتنبرج قال: "يمكنني أن أؤكد أننا شهدنا حشداً كبيراً للقوات الروسية في سوريا، قوات جوية ودفاعات جوية، وأيضاً قوات برية، فيما يتصل بقاعدتهم الجوية، وشهدنا أيضاً زيادة في الوجود البحري".

فيما نقلت وكالة الإعلام الروسية عن الأميرال فلاديمير كومويدوف، رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما بالبرلمان الروسي، قوله الثلاثاء، إن روسيا لا تنفذ ولن تنفذ عمليات بمشاركة قوات برية في سوريا.

ونقلت الوكالة عن النائب قوله أيضاً إن روسيا تعطل محاولات سفر مواطنين روس إلى سوريا للمشاركة في القتال مع جانبي الصراع.

وشنت الطائرات الروسية للمرة الأولى منذ بدء غاراتها في سوريا ضربات جوية استهدفت مدينة تدمر الأثرية التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية، وفق ما أعلن التلفزيون السوري الرسمي الثلاثاء.

ونقل التلفزيون عن مصدر عسكري أن "القوات الجوية لروسيا الاتحادية بالتعاون مع القوات الجوية السورية استهدفت تنظيم داعش في مدينة تدمر ومحيطها، ما أدى إلى تدمير 20 عربة مصفحة و3 مستودعات ذخيرة و3 منصات صواريخ".

هذه الضربات، وهي الأولى على تدمر منذ بدء روسيا الأربعاء الماضي شن غارات جوية في سوريا، بعد الإعلان عن تفجير التنظيم الأحد قوس النصر الأثري الشهير في المدينة المدرجة على قائمة منظمة اليونسكو للتراث العالمي.