داعش يعدم 70 من أهالي ضباط بالجيش والشرطة العراقية ينتمون لعشيرة "البونمر"

تم النشر: تم التحديث:
ALRAQ
ارشيفية

أعدم تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" 70 شخصاً من أبناء عشيرة "البونمر" بعد أن خطفهم شمال الرمادي، وفقاً لبيان أصدرته العشيرة الاثنين 5 أكتوبر/تشرين الأول 2015.

البيان قال إن المعدومين بالرصاص مدنيون" وهم آباء وإخوة لمنتسبين بالجيش والشرطة والصحوة"، مناشداً رئيس الوزراء حيدر العبادي بحماية أهل الأنبار "من بطش داعش والإسراع بتحرير المحافظة".

شيخ العشيرة، نعيم الكعود بيّن أن التنظيم خطفهم من نفس المنطقة وقام بإعدامهم فيها.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها تنظيم داعش بإعدام العشرات من أبناء عشيرة البونمر في الأنبار، فقد سبقها إعدام نهاية عام 2014، وإعدام العشرات أيضاً مطلع 2015 بمناطق متفرقة من الأنبار حسب شيخ عشيرة البونمر نعيم الكعود.