قد لا يخرج حيا.. آخر معتقل بريطاني من أصل سعودي في غوانتانامو يضرب عن الطعام

تم النشر: تم التحديث:
GUANTANAMO PRISONER
Joe Raedle via Getty Images

أعلن المعتقل البريطاني من أصل سعودي شاكر عامر أنه قد لا يخرج حيا من معتقل غوانتانامو، بعد أن أعلن إضرابه عن الطعام.

وأكد عامر البالغ من العمر 48 عاما خلال لقائه بمحاميه، أنه يتعرض لأعمال عنف جسدي، وفقا لصحيفة مايل أو صنداي الأحد 4 أكتوبر / تشرين أول 2015.

وقال عامر المتزوج من بريطانية والذي تطالب لندن بإطلاق سراحه منذ العام 2010، لمحاميه كلايف ستافورد سميث انه "تم توقيع اوراق لكن هذا لا يعني شيئا، امور كثيرة قد تحصل قبل ان اخرج" من غوانتانامو مؤكدا "اعرف ان البعض لا يريد ان ارى الشمس من جديد"، وفق الصحيفة.

وعامر هو آخر معتقل بريطاني من أصل سعودي، معتقل في غوانتانامو من دون توجيه اتهامات اليه منذ شباط/فبراير 2002، ويشتبه بأنه عمل على تمويل وتجنيد عناصر لصالح تنظيم القاعدة في بريطانيا. غير أن محاميه يؤكد أنه كان يعمل لحساب جمعية خيرية حين قبض عليه في تورا بورا بأفغانستان.

حول الويب

فضائح جوانتنامو بقلم سامي الحاج - ملفات متنوعة | طريق الإسلام

"عامر" السعودي الأصل يضرب عن الطعام قبل إطلاقه من غوانتانامو