أردنيون ومصريون يدعون للتهدئة بعد حادث #نائب _ أردني _ يضرب _ عامل _ مصري

تم النشر: تم التحديث:

دعا أردنيون ومصريون إلى التهدئة بعد تصاعد الجدل عبر الشبكات الاجتماعية حول صور وتسجيل فيديو لعامل مطعم قيل أنه مصري تعرض للضرب من قبل أردنيين.

الحادثة بحسب المواقع الأردنية جرت في مدينة العقبة، وتعرض فيها العامل للضرب من قبل عدد من الأشخاص بحضور نائب أردني.

وقال موقع "عمون" الأردني أن النائب كان برفقة أشقائه حينما تم الاعتداء على العامل الخميس الماضي، لكن الفيديو بدأ بالانتشار الجمعة 3 أكتوبر / تشرين الأول 2015.

وفي تسجيل الفيديو يظهر النائب الذي عرفه الموقع بـ"زيد الشوابكة" وهو يوبخ العامل قبل أن يبدء 3 مرافقين له بضرب العامل فيما كان عمال المطعم يتابعون الحدث من دون تدخل.

ولم يتسن لـ"هافينغتون بوست عربي" التأكيد على هوية النائب أو العامل.

لكن الشبكات الاجتماعية شهدت انتشارا واسعا لهاشتاغ #نائب_أردني_يضرب_عامل_مصري، وتباينت ردود الفعل على الحادث.

وقال شهود عيان لموقع "عمون" أن "مرافقي النائب تبعوا العامل إلى صالة داخلية وطرحوه ارضاً وضربوه بطريقة مؤذية".

ولم تؤكد الجهات الأمنية بالعقبة على هوية المعتدي واكتفت بالقول أن شكوى وردت من قبل عامل يدعي فيها أن أحد الأشخاص قام بضربه وابلغه أثناء الإعتداء عليه أنه شقيق نائب.

وقالت إن القنصلية المصرية في العقبة تتابع القضية كون المعتدى عليه أحد رعاياها.