الكشف عن رسالة سرية من بلير إلى القذافي يدعوه للبحث عن ملاذ آمن

تم النشر: تم التحديث:
BLAIR GADDAFI
ASSOCIATED PRESS

كشفت معلومات جديدة أصدرتها وزارة الخارجية الأميركية، عن تقديم توني بلير والذى كان يشغل موقع مبعوث اللجنة الرباعية لعملية السلام في الشرق الأوسط حينها، النصح للرئيس الليبي الراحل العقيد معمر القذافي بالبحث عن مكان آمن، تزامناً مع تحول الربيع العربي في ليبيا إلى نزاع مسلح.

رئيس الوزراء البريطاني السابق أجرى مكالمة "سرية للغاية" مع القذافي في فبراير 2011، أي قبل موته وانهيار نظامه بحوالي 6 أشهر.

المكالمة التي كشفت عنها وزارة الخارجية الأميركية، تأتي ضمن الإصدارات المستمرة والخاصة برسائل هيلاري كلينتون الإلكترونية عندما كانت وزيرة للخارجية الأميركية، وأرسل نص الرسالة هذه من جانب كاثرين ريمر، مديرة مكتب توني بلير سابقا، إلى جاك سوليفان، مستشار كلينتون الأعلى للشؤون الخارجية، الذي أرسلها بدوره لهيلاري.

يقول بلير في نص الرسالة، "إذا كان لديك مكان آمن، فعليك الذهاب هناك، لأن هذا الأمر لن ينتهي بسلام، وحتى يحدث هذا، يجب أن يكون هناك عملية تغيير، هذه العملية يمكن إدارتها، ويجب علينا إيجاد طريقة لكيفية إدارتها".

بلير تابع رسالته قائلاً، "لقد تكلمت مع الناس، وجميعهم يريدون إنهاء هذا بسلام"، ويظهر من رسالة بلير أنه كان يشير إلى إمكانية تدخله هو والحكومات الغربية لمحاولة إيجاد حل سلمي للأزمة.

وأضاف، "إن الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي في موقف صعب الأن، وأريد أن أرجع إليهم بشئ حقيقي يؤكد انتهاء ذلك بشكل سلمي، إذا رأى الشعب القائد يتنحى جانباً، فإنهم سيكونوا مطمئنين لذلك، لكن إذا طالت المدة، فإننا سنتجاوز نقطة اللاعودة".

تقول "اندبنتدت" أنه في اليوم التالي لهذه الرسالة، قام مجلس الأمن بتمرير قرار بتجميد أصول القذافي، ومنعه من السفر وإحالة حكومته إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وبحلول شهر مارس 2011، شاركت بريطانيا في إقامة حظر طيران وحصار بحري ضمن التحالف الدولي ضد الحكومة الليبية، فيما واصل المعارضون المسلحون القتال على الأرض.

- هذه المادة مترجمة ومحررة من "اندبندنت". للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.

حول الويب

أسرار جديدة عن علاقة سرية بين بلير والقذافي - المصريون

رسالة إلكترونية جديدة تكشف: بلير طلب من القذافى البحث عن ملاذ آمن ...

توني بلير ساعد القذافي وجعله يتملّص من جرائم استخباراته

الكلب المسعور...وثائقي جديد يروي جرائم القذافي

لقاءات سرية وصفقات مالية بين توني بلير والقذافي