شركات أميركية عملاقة تطالب "بلاتر" بالتنحي فورا

تم النشر: تم التحديث:

طلبت أبرز الشركات الأميركية الراعية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من رئيس هذه المنظمة السويسري جوزيف بلاتر التنحي فورا من منصبه، لكن الاخير سرعان ما رد بأنه باق في منصبه حتى موعد إجراء الانتخابات الرئاسية في 26 فبراير/شباط 2016.

شركات كوكا كولا للمشروبات الغازية وماكدونالدز للوجبات السريعة وفيزا للبطاقات الائتمانية وبادوايزر للجعة التي تعتبر من أبرز شركات الرعاية للفيفا من بلاتر أن يستقيل "فورا".

وقالت الشركة الأولى في بيان لها "من أجل خير اللعبة، تطلب كوكا كولا من رئيس الفيفا جوزيف بلاتر أن يستقيل فورا للبدء جديا بإصلاح حقيقي وقابل للحياة".

من جانبها، رأت ماكدونالدز أن "أحداث الأسابيع الأخيرة استمرت في تشويه سمعة الفيفا وتقليص ثقة الجمهور في قيادته".

ثم أصدرت شركة فيزا بيانا جاء فيه "لا نعتقد بأن عملية اجراء اصلاحات داخل الفيفا يمكن ان تتم مع الادارة الحالية، وبعد احداث الاسبوع الماضي، بات واضحا بانه من مصلحة فيفا العليا وكرة القدم ان يستقبل سيب بلاتر فورا".

أما بادوايزر فاعتبرت بأن "ترك بلاتر لمنصبه سيكون مرحبا به لأننا نعتقد بأن وجوده في منصبه يشكل حاجزا أمام اجراء أي إصلاح".