السيستاني يدعو لتوسيع المعركة ضد "داعش"

تم النشر: تم التحديث:
SISTANI
Mohammed Bahr Al-Ulloum, the current Chairman of the 25-member Iraqi Governing Council, talks to the media after consultations with Mohammed Reda, son of Grand Ayatollah Ali al-Husseini al-Sistani in Najaf, approximately 102 miles south of Baghdad, Iraq, Saturday March 6, 2004. The signing of the new Iraqi interim constitution scheduled Friday was postponed until Monday after the five Shiite members refused to sign the accord due to differences of some clauses and instead consulted Friday with A | social media

دعا المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله علي السيستاني الجمعة 2 أكتوبر/ تشرين أول 2015 إلى توسيع نطاق الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية، معتبرها معركة مفصلية ومصيرية لجميع العراقيين.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي مساعد السيستاني الذي ألقى الخطبة نيابة عن المرجع الشيعي "إن المعركة التي يخوضها العراق اليوم مع الإرهابيين هي معركة العالم كله، لأنهم يستهدفون بفكرهم الظلامي وممارساتهم الإجرامية الإنسانية وحضارتها وقيمها".

وأضاف أنه من الضروري أن تتضافر الجهود والمساعي في مكافحة هذا الارهاب، وأن يتوسع نطاق التصدي له من كل الجهات.

وتقود الولايات المتحدة ضربات جوية ضد التنظيم في العراق منذ أكثر من عام، لكن بغداد دعت مرارا للتدخل وتقديم الدعم الجوي للقوات العراقية، التي تحاول استعادة الأراضي التي سيطر عليها التنظيم المتشدد.

وبدأت روسيا ضربات جوية في سوريا الأربعاء ضد جماعات تحارب الرئيس بشار الأسد، من بينها تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الخميس إن حكومته سترحب بضربات جوية روسية ضد التنظيم في العراق.

وقال العبادي لدى سؤاله من تلفزيون فرانس 24 إن كان قد ناقش الضربات مع روسيا في بلاده أجاب: "ليس بعد. إنما هذا احتمال وإذا قدم لنا اقتراح سندرسه".