انتقاد "بوتفليقة" يودع لواءً جزائرياً السجن.. "والتهمة إفشاء أسرار عسكرية"

تم النشر: تم التحديث:
ABDELAZIZ BOUTEFLIKA
ASSOCIATED PRESS

ذكرت صحيفة الوطن الجزائرية في موقعها الالكتروني الجمعة 2 أكتوبر/ تشرين أول 2015 أن اللواء المتقاعد حسين بن حديد أودع السجن الخميس بعد توقيفه بتهمة "إفشاء سر عسكري" على إثر تصريحات انتقد فيها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ومستشاره وشقيقه سعيد.

وكانت الصحيفة نفسها نشرت الخميس خبر توقيف القائد السابق لجيش الناحية العسكرية الثالثة (جنوب غرب) وهي الكبرى في الجزائر. ولم يصدر أي تعليق رسمي بعد اعتقال الجنرال حسين بن حديد.

ويأتي توقيف اللواء المتقاعد بعد اسبوعين على مقابلة أجراها بن حديد مع اذاعة "راديوام" وهاجم خلالها مسؤولين كبار بينهم سعيد بوتفليقة واحمد قايد صالح رئيس الاركان نائب وزير الدفاع وعلي حداد رئيس منتدى رؤساء المؤسسات.

ورفع حداد القريب من الرئاسة شكوى بتهمة التشهير بعد ان اكد الجنرال بن حديد انه "فرض" لرئاسة منتدى رؤساء المؤسسات من قبل شقيق الرئيس الجزائري.