دونالد ترامب: سأعيد اللاجئين السوريين إلى بلادهم حال فوزي برئاسة أميركا

تم النشر: تم التحديث:
DONALD TRUMP
المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية، دونالد ترامب | Darren McCollester via Getty Images

قال المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية، دونالد ترامب، إنه سيعيد اللاجئين السوريين إلى بلادهم إذا ما تم انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة في الانتخابات المزمع عقدها نهاية 2016.

المرشح الجمهوري الأوفر حظًا في السباق الجمهوري نحو البيت الأبيض، قال أمام حشد انتخابي في ولاية نيو هامبشاير: "إذا فزت، سأعيدهم إلى بلاهم"، في إشارة إلى اللاجئين السوريين.

الملياردير الأمريكي قال :"سمعت أننا سنستقبل 200 ألف لاجئ سوري، ويمكن أن يكونوا من تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، لا أعرف، ولكن هل رأيتم هجرة كتلك من قبل."

Trump: If I win, Syrian refugees "Are going back"

Donald Trump says Syrian refugees that come to the U.S. "are going back," if he wins.

‎Posted by MSNBC on‎ 30 سبتمبر، 2015

تصريحات دونالد ترامب تخالف ما أعلنه المرشح الجمهوري من قبل في سبتمبر/ أيلول، لقناة فوكس نيوز بأن على الولايات المتحدة أن تستقبل المزيد من اللاجئين السوريين.

ولم تكن تصريحات ترامب الأخيرة بشأن اللاجئين والتي تعكس نهجًا متشددًا الوحيدة خلال حملته للسباق الانتخابي، ففي وقت سابق، وصف المهاجرين المكسيكيين القادمين إلى الولايات المتحدة بأنهم" تجار مخدرات ومغتصبون"، بل وتعهد ببناء سور على الحدود الجنوبية.

الولايات المتحدة كانت قد تعهدت باستقبال 10 ألف لاجئ سوري العام المقبل.

يذكر أن الولايات المتحدة سمحت بتوطين 1500 سوري منذ بداية النزاع الذي تفجر قبل 4 سنوات.

عدد من المرشحين الديمقراطيين لانتخابات الرئاسة، بما في ذلك هيلاري كلينتون، كانوا قد دعوا واشنطن لاستقبال أعداد أكبر من اللاجئين السوريين بما يوازي 65 ألف لاجئ بدلًا من 10 آلاف.

كما تعهد وزير الخارجية الأميركي جون كيري باستقبال المزيد من اللاجئين في جميع أنحاء العالم، ورفع الحد السنوي لاستقبال اللاجئين من 70 ألف إلى 85 ألف في 2016، وإلى 100 ألف في عام 2017.

وبلغت أعداد اللاجئين الذين عبروا البحر المتوسط نحو القارة الأوربية ما يقرب من نصف مليون لاجئ في عام 2015، والغالبية العظمى منهم سوريين فروا من ويلات الحرب التي أسفرت عن مقتل حوالي 250 ألف شخص حتى الآن.